تعهيد المسبح الأولمبي بـ (39) مليون ليرة سورية

العدد: 
15186
سبت, 2018/01/06

أخيراً حسم استثمار المسبح الأولمبي بالمدينة الرياضية بحلب بمبلغ وصل إلى (39) مليون ليرة سورية سنوياً ومدة العقد خمس سنوات ولكامل المنشأة على أن تغلق أبواب المسبح الساعة الثامنة مساء.

وبحساب بسيط فإن سعر بطاقة الدخول إلى المسبح ستتراوح بين الـ (500) والألف ليرة سورية قياساً للقيمة التي وصل إلها المزاد وهذا يعني أنه استثمار من الطراز الرفيع!.

وهنا لا بد من التأكيد أن رئيس الاتحاد الرياضي العام أشار في مؤتمر تنفيذية حلب إلى الحد من ظاهرة غلاء أسعار الدخول للمسابح.

وبكل بساطة يمكننا القول إن محدودي الدخل لن يستطيعوا ارتياد المسبح من خلال دفع مبالغ كبيرة خاصة إذا علمنا أن ثمن بطاقة الدخول للمسابح الخاصة يصل إلى (1500) ليرة سورية.

وهنا نطرح السؤال المعهود هل هذه هي الرياضة الجماهيرية التي نريدها لعشاق السباحة؟ وبالتالي بات من الضروري إعادة افتتاح مسبح السابع من نيسان لأنه أصبح أمراً ملحاً ومطلباً جماهيرياً كي يتسنى لعشاق هذه الرياضة ومرتاديها أن يتمكنوا من ممارستها بيسر وسهولة أكثر .

حلب
الفئة: 
المصدر: 
الجماهير

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة