معزوفات جماعية وفردية ومقطوعات تراثية في مهرجان الأطفال الأول للموسيقا في حلب

العدد: 
15201
أحد, 2018/01/21

تضمن مهرجان الموسيقا الأول للأطفال الذي أقيم اليوم في صالة الفنون التشكيلية في حي السبيل بحلب مسابقة معزوفات جماعية وفردية ومقطوعات تراثية قدمها عشرة مشاركين أمام لجنة تحكيم فنية مختصة.

وبين عبد القادر بدور رئيس الجمعية العربية المتحدة للآداب والفنون أن المهرجان يضم مواهب شابة في جميع المجالات ومسابقة اليوم تم تخصيصها للمواهب الموسيقية عند الأطفال واليافعين لافتاً إلى أنه سيتم اختيار المعزوفة الرابحة بناء على ما تحققه من متعة للمتلقي.

وأضاف أحمد قداح أحد أعضاء لجنة التحكيم: إن العنصر الأهم لدى عازف الموسيقا إلى جانب الموهبة والمهارة هو عنصر الروح مشيراً إلى أن أهمية المهرجان تكمن في استقطاب أكبر عدد من المواهب الشابة.

وأثنى زياد زيتونة من أعضاء لجنة التحكيم على المواهب الفريدة التي لمسها بين الأطفال والتي تمنى أن تكون زاهرة مستقبلاً في حين أكد أحمد صفوان قرنفل عضو اللجنة أهمية احتواء المواهب الواعدة وتشجيعها من خلال المهرجانات الفنية.

عازفة البيانو أليسار بصمجي التي حلت ضيفة على المهرجان الذي أقامته مديرية الثقافة في حلب بالتعاون مع الجمعية العربية المتحدة للآداب والفنون أعربت عن سعادتها باهتمام المديرية بالمواهب الجديدة وتنمية الثقافة الموسيقية لدى الأطفال لإعادة الألق إلى مدينة حلب التي تذخر بالمواهب الفنية المتعددة المجالات.

وكرم الفائزون في نهاية المسابقة حيث حصل محمد نورس جسري على المركز الأول بعزفه على آلة القانون بينما كان المركز الثاني من نصيب المتسابقة لونا بطل على آلة البيانو والمركز الثالث من نصيب المتسابق صالح غزال على آلة العود وكان المركز الرابع من نصيب المتسابق ليث صايغ.

حلب
الفئة: 
المصدر: 
سانا - الجماهير

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة