مناقشة الواقع الزراعي ونسب تنفيذ الخطط المقررة بحلب

العدد: 
15222
أحد, 2018/02/11

توفير مستلزمات الزراعة وإقلاع عجلة الإنتاج الزراعي واستيراد بكاكير الأبقار والجرارات الزراعية وبيعها للمربين والمزارعين وتصريف مادة النخالة كانت أبرز مداخلات الاجتماع الدوري لهيئة مكتب الفلاحين الفرعي الذي عقد برئاسة أوريا حاج أحمد رئيس المكتب.

كما تم استعراض واقع العمل الزراعي ونسب إنجاز الخطة الزراعية ومتابعة المؤتمرات السنوية للجمعيات الفلاحية والمطالبة بزيادة مخصصات المازوت الزراعي لمنطقة دير حافر وتفعيل المصرف الزراعي في المنطقة وتعيين أطباء بيطريين لملء الشواغر في الدوائر المعنية.

وطالب المجتمعون بضرورة الإسراع في تأهيل مراكز تسويق الحبوب ومجمع مسكنة للمباقر وإيصال اللقاحات البيطرية إلى حلب والبدء باستجرار بذار البطاطا من مؤسسة الإكثار.

وتحدث رئيس المكتب فأشار إلى أهمية هذا القطاع مؤكداً على ضرورة النهوض به بعد تحرير الريف الشرقي من رجس الإرهاب، داعياً الجميع إلى تضافر الجهود للارتقاء بسوية الإنتاج الزراعي بشقيه الحيواني والنباتي.

واستعرض حاج أحمد أبرز الأحداث والمستجدات السياسية والعسكرية مؤكداً أن سورية منتصرة على الإرهاب بفضل الصمود الشعبي وعقائدية الجيش وحكمة وشجاعة السيد الرئيس بشار الأسد، موضحاً أن انتصارات الجيش على مساحة الجغرافية السورية دفعت الجهات الداعمة للإرهاب إلى الجلوس على طاولة المفاوضات.

ت. هايك اورفليان

حلب
الفئة: 
المصدر: 
الجماهير