المنطقة الصناعية لصيانة السيارات بجبرين تعقد مؤتمرها السنوي ... العمل على استلام أضابير المكتتبين من دائرة الأملاك في مجلس مدينة حلب

العدد: 
15229
أحد, 2018/02/18

تركزت مداخلات أعضاء الهيئة العامة لمجلس إدارة المنطقة الصناعية لمهنة صيانة السيارات بجبرين خلال مؤتمرها السنوي على ضرورة الإسراع بتسليم المقاسم المنتهية الحرفيين المخصصين ولاسيما في المشروع الأول، والعمل على متابعة تنفيذ المشروع الثاني والثالث والرابع، إضافة إلى ضرورة تسهيل منح القروض للحرفيين المكتتبين من أجل استكمال تسديد مستحقاتهم.

كما تساءل الأعضاء عن مصير المقاسم التي غادر أصحابها القطر دون وجه شرعي أو المتخلفين عن دفع الأقساط، وإمكانية أن يتم استعاضتهم بمكتتبين عن مقاسم في المشاريع الثانية، وهل يمكن للوريث أن يستلم المقسم المكتتب عليه من قبل والده في حال تعدد الورثة.

رئيس اتحاد الحرفيين بكور فرح دعا المكتتبين على مقاسم في المنطقة الصناعية إلى ضرورة مراجعة مجلس إدارة المنطقة الصناعية بشكل دوري من أجل الاطلاع على آخر المستجدات، مشيراً إلى حرص القيادة والحكومة على رعاية مصالح الأخوة الحرفيين وإنجاز المناطق الصناعية وتسليمها للأخوة الحرفيين ليتمكنوا من ممارسة مهنتهم بشكل منظم.

وأضاف فرح أنه بالنسبة للمشروع الأول فقد تم إخلاء نحو 80% من المقاسم من الأخوة النازحين بعد تطهير مناطق سكنهم الأساسية، مشيراً إلى أن الجهات الحكومية في حلب وعدت أن يتم إخلاء المقاسم المتبقية من المشروع نهاية شهر شباط الحالي، مضيفاً أن نسبة الإنجاز في المشروع الثاني وصلت إلى 65%.

من جانبه رئيس مجلس الإدارة جوزيف دياربكرلي أوضح أنه وضمن خطة العام الحالي سيتم العمل على استلام أضابير المكتتبين من دائرة الأملاك في مجلس مدينة حلب أسوة بباقي المناطق الصناعية، ومتابعة الأعضاء لتسديد التزاماتهم، وإعادة الاتفاق مع المتعهد من أجل إكمال المشروع وإجراء التسوية اللازمة، إضافة إلى استلام الأجزاء أو الكتل المنتهية من المتعهد وتمهيداً لتسليمها للأعضاء، وإعادة الاتفاق مع الوحدة الهندسية بجامعة حلب أو مع أي جهة أخرة للإشراف على إعداد المخططات الإنشائية والمعمارية للمنطقة الصناعية " جبرين " والإشراف على تعديلها عند اللزوم .

حضر المؤتمر عدد من المعنيين.

ت: خالد صابوني

حلب
الفئة: 
المصدر: 
الجماهير