صيادلة حلب يعقدون اجتماعهم السنوي .. المطالبة بإعفاء الصيادلة المتضررة صيدلياتهم من الرسوم والضرائب والغرامات

العدد: 
15237
اثنين, 2018/02/26

تركزت مداخلات صيادلة حلب على ضرورة الإسراع في إنجاز المبنى الجديد لفرع النقابة ووضعه في الاستثمار لخدمة الأعضاء بشكل أفضل وضبط الصيدليات غير المرخصة والتأكيد على تواجد الصيدلي في صيدليته.

وخلال انعقاد الاجتماع السنوي للهيئة العامة لفرع صيادلة حلب في فندق شهباء حلب دعا الأعضاء إلى تفعيل المناوبات الليلية للصيدليات وإعفاء الصيادلة المتضررة صيدلياتهم من الرسوم والضرائب والغرامات ومراقبة الصيدليات العائدة للمشافي الخاصة والتأكد من التزامها بالأسعار المحددة للأدوية وعدم حيازة الأدوية المهربة وتنفيذ المشاريع والخطوات الهادفة لتحسين أوضاع الصيادلة والاهتمام بعملية التأهيل والتدريب المستمر، منوهين إلى ضرورة استكمال تنفيذ المشاريع الخدمية في مختلف أحياء المدينة وخصوصاً في الأحياء المطهرة لتوفير الاحتياجات الخدمية والتنموية للأهالي.

ونوه نقيب الصيادلة في سورية الدكتور محمود الحسن إلى أن الصيادلة كانوا رديفاً حقيقياً للجيش العربي السوري وارتقى منهم الشهداء والجرحى خلال أدائهم لعملهم وواجبهم واستمرارهم في خدمة أهلهم وتقديم الدواء للمحتاجين منهم لافتاً إلى أن المطلوب في المرحلة المقبلة مضاعفة العمل وبذل المزيد من الجهد للارتقاء بالصناعات الدوائية وتعزيز البحث العلمي الصيدلاني.

وأشار عضو قيادة فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي عبد الله حنيش أن هذا المؤتمر هو محطة نقابية هامة للوقوف مع الذات وتلافي السلبيات وتعزيز الايجابيات مثنياً على دور فرع نقابة الصيادلة ومبادرتها الإيجابية المتمثّلة بتنفيذ العديد من الجولات وحملات التوعية في المدارس والأحياء المطهرة من الإرهاب.

وقدم عضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة الدكتور عبد الغني قصاب عرضاً خدمياً بين فيه الجهود المبذولة لتنفيذ البرامج والمشاريع والخطط الخدمية الهادفة لإزالة آثار العدوان الإرهابي عن حلب وإعادة الألق لها.

وكان رئيس فرع نقابة الصيادلة في حلب الدكتور عبد الله جراح قد استعرض مجمل التقارير المقدمة لاجتماع الهيئة العامة منوهاً إلى أن الصيادلة كانوا سباقين في العودة الى صيدلياتهم في الأحياء المطهرة وترميمها وإعادة فتحها من جديد لتقديم الخدمات والأدوية اللازمة للأهالي، لافتاً إلى أن إجمالي الصيادلة المسجلين في فرع النقابة بحلب يبلغ 1645 صيدلانياً والعمل مستمر لخدمتهم بشكل أفضل.

عقب ذلك تم تكريم عدد من الصيادلة ،وضمن فعاليات الاجتماع السنوي تم افتتاح معرض الصناعات الدوائية بمشاركة 60 شركة ومستودعاً دوائياً .

ت هايك اورفليان

حلب
الفئة: 
المصدر: 
الجماهير