احتفالية لإحياء المدينة القديمة بمهرجان التراث السوري في حلب

العدد: 
15275
خميس, 2018/04/05

ما بين الطرب الحلبي الأصيل والرقص الفلكلوري المعبر عن التراث السوري العريق ومشاريع ورؤى إعادة إعمار المدينة القديمة المتضررة جراء الإرهاب توزعت فعاليات مهرجان التراث السوري الذي أقامته مديرية السياحة في فندق شهباء حلب.

وضم معرض المشاريع التراثية دراسة توثيقية وتخطيطية لأحد المحاور الرئيسية الهامة في مدينة حلب القديمة الذي تعرض لأضرار بسبب الإرهاب أنجزها طلاب السنة الخامسة في كلية الهندسة المعمارية بإشراف عدد من الأساتذة.

الدكتور محمد صخر علبي الأستاذ في الكلية بين أن عمل الطلاب قسم لخمسة محاور حول توثيق الأضرار والسكن والوظائف غير السكنية والواجهات العمرانية والإظهار العمراني والمعماري لافتاً إلى أن المشاريع تضمنت أكثر من حل فني لإعادة الإعمار بالإضافة لأفكار ومشاريع وحلول قابلة للتنفيذ تم تقديمها للمعنيين كمساهمة من جامعة حلب في جهود إعادة الإعمار.

وخلال المهرجان قدمت فرقة كارني للرقص عدة فقرات من التراث الحلبي والفلكلور الشركسي والأرمني والفنان سمير جركس مجموعة من الأغاني التراثية والقدود الحلبية وتوزعت مشاركة الفوج الثاني من كشاف سورية بين الاستعراض والمشاركة في مجسم لمخيم كشفي .

ولفت المهندس باسم الخطيب مدير سياحة حلب إلى أن مهرجان التراث السوري الذي يتزامن مع رأس السنة السورية “الاكيتو” هو مناسبة للاحتفال وإبراز تراثنا السوري الذي يمتد لآلاف السنين.

وعبر عدد من الحضور عن إعجابهم بالفقرات التي تضمنها المهرجان مؤكدين ضرورة إبراز التراث السوري وتوثيقه والتعريف به من خلال الفعاليات الدائمة بحيث لا يقتصر ذلك على يوم واحد في السنة.

حضر المهرجان الدكتور محمد نايف السلتي أمين فرع جامعة حلب للحزب والدكتور مصطفى أفيوني رئيس جامعة حلب ومحمد سالم شلحاوي عضو قيادة فرع حلب للحزب وهوري أبا هوني والدكتور ياسين دياب عضوا المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة ورئيس غرفة التجارة ومعنيون.

ت : جورج اورفليان

حلب
الفئة: 
المصدر: 
سانا - الجماهير