الملتقى العلمي الأول لنقابة التمريض والمهن الطبية والصحية المساعدة

العدد: 
15307
اثنين, 2018/05/07

بالتعاون مع مديرية صحة حلب وجمعية المشافي الخاصة والجمعية السورية للمعالجة الفيزيائية، افتتح صباح اليوم الملتقى العلمي الأول لنقابة التمريض والمهن الطبية والصحية المساعدة.

وأشارت النقيبة المركزية يسرى ماليل إلى المرسوم التشريعي رقم 38 لعام 2012 الناظم لعمل ودور نقابة التمريض والمهن الطبية والصحية المساعدة والتي تضمنت 15 مهنة صحية لتصبح نقابة مهنية وصحية متكاملة.

وبينت دور النقابة في رفع الوعي الصحي وتوضيح الصورة الحقيقية لكل المهن، والعمل على زيادة أعداد المنتسبين وحالياً هم أكثر من 7 آلاف منتسب، وضبط الأداء والعمل، ورفع أسس وقواعد التعليم الصحي بما يتناسب مع التطورات العلمية والتكنولوجية الحاصلة، كما تولي النقابة برامج التعليم والتدريب المهني المستمر أهمية متزايدة، من خلال وضع سلم التصنيف المهني، وأسس مزاولة المهنة لكوادر المهن الصحية وتنمية القدرات والمهارات لتقديم أفضل ما يمكن من خدمات الرعاية الصحية الأساسية والعناية الطبية.

وكان عبد الله حنيش عضو قيادة فرع حلب للحزب قد أكد على أهمية هذا الملتقى وغيره من الملتقيات ودلالاتها على تعافي البلد والبدء بخطوات نحو الأفضل في مختلف مجالات المعرفة والعلم، مشدداً على أن الفضل الأكبر في هذا التعافي ودحر الإرهاب يعود إلى حكمة وشجاعة السيد الرئيس بشار الأسد وبطولات جيشنا العقائدي إلى جانب قيم ومعاني الشهادة وتضحيات شهدائنا وصبر وصمود شعبنا، وعلينا أن نكون بعظمة وكبر هذه التضحيات في مرحلة إعادة البناء والإعمار.

من جانبه عبر مدير صحة حلب الدكتور زياد الحاج طه عن الدور الكبير والفعال للجيش الصحي لا سيما التمريضي أثناء سنوات الحرب والحصار وبعدها، معتبراً أن التمريض هو عصب الجسم الصحي في جميع منشآت القطاع الصحي، داعياً إلى تضافر الجهود في مرحلة ما بعد التحرير في سبيل إعادة تفعيل المنظومة الصحية لمدينة حلب التي تضررت كثيراً جراء الأعمال الإرهابية، ودعم كل ركائز ومقومات الواقع الصحي بكل مجالاته وصوره.

ونوه خليفة كسارة رئيس فرع نقابة تمريض حلب إلى دور فرع النقابة في رفع سوية الشرائح العلمية البالغة 15 شريحة علمية وتنظيمية، والعمل بروح الفريق في تنفيذ المهام الصحية بالشكل الذي يحقق الرضا لدى مقدمي الخدمات الصحية والمستفيدين منها.

عقب الكلمات تم تقديم شهادات الشكر والتقدير لبعض العاملين الصحيين تقديراً لجهودهم في العمل الصحي.

حلب
الفئة: 
الكاتب: 
أيهم ناعسة