أمي والوطن

العدد: 
15313
أحد, 2018/05/13

تسألني أمي

تقول لي: أراك تبكي

 لم لا تكتب؟!

أقول لها: ولمن أكتب

وأوطاني تقتل بأصابع

الأبناء؟!

هيا اخرجي يا أمي

فأنت أمي الصغرى

والشام تبقى كل أوطاني

وبعدها أسمع صوتاً

من بعيد يقول لي:

اكتب

وعلم كل أبنائي القراءة

فمن لا يقرأ

لا يعرف محبة الأوطان

حلب
الفئة: 
الكاتب: 
صلاح الدين محمد شكري