مأدبة إفطار احتفالاً بشفاء ثلاثة أطفال من الجمعية السورية لعلاج السرطان في حلب

العدد: 
15333
سبت, 2018/06/02

أقامت الجمعية السورية لعلاج سرطان الأطفال مأدبة إفطار لنحو 350 طفلاً مع عائلاتهم حملت عنوان “لقمتنا سوا” احتفالاً بشفاء ثلاثة أطفال من المرض الخبيث بشكل تام وذلك في سوق الانتاج بحلب.

وأكدت مؤسس ورئيس إدارة الجمعية مزنة علبي أن المأدبة تجسد الفرحة والاحتفال بشفاء تام لثلاثة أطفال من مرض السرطان مبينة أنه في القريب العاجل سيتم في الجمعية إعلان شفاء تام لنحو 22 طفلاً من أصل 415 طفلاً مصاباً.

الفنان عمار جراح الذي يأخذ دائماً دور الحكواتي المحبوب والشهير في مدينة حلب وخصوصاً في شهر رمضان شارك أطفال مرضى السرطان فرحتهم في هذا الشهر متمنياً لهم الشفاء العاجل مشيراً إلى قوة هؤلاء الأطفال في التغلب على المرض.

نور سخي التي عانت من مرض السرطان الخبيث احتفلت بشفائها التام منه وتوجه الشكر للجمعية ولكل من ساهم في شفائها والوقوف إلى جانبها لافتة إلى الأنشطة والفعاليات الجميلة التي تقدمها الجمعية من دعم نفسي ومادي وبالإضافة لتأمين الأدوية اللازمة.

ويقول الطفل نضال سماقية الذي شفي من مرض السرطان:”أنا سعيد جداً بشفائي من هذا المرض وكل ذلك بجهود السيدة مزنة رئيس مجلس إدارة الجمعية والأساتذة والمدربين الذين قدموا الكثير لنا وعلمونا”.

وأوضحت ريان كردي إحدى المتطوعات في الجمعية لمساعدة أطفال مرضى السرطان أهمية العمل التطوعي الواجب زرعه بقلوب الأطفال منذ الصغر وقالت: “من واجبي مساعدة هؤلاء الأطفال للشفاء من هذا المرض المتفشي الذي يجب تسليط الضوء على خطورته وتوعية ذوي الأطفال على كيفية الاعتناء بأطفالهم المرضى.

ت : هايك اورفليان

حلب
الفئة: 
المصدر: 
سانا - الجماهير