بعد عودته من دير الزور ... تكريم الوفد الطبي المشارك

العدد: 
15361
سبت, 2018/06/30

بعد عودتهم من المهمة الإنسانية والوطنية في دير الزور كرمت قيادة فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي الأطباء الذين قاموا بزيارة لمحافظة دير الزور لمساعدة الأهالي هناك وتقديم الخدمات الطبية لهم، حيث توجه / 15 / طبيباً من مختلف الاختصاصات إلى مدينة دير الزور وأجروا / 64/ عملية جراحية إضافة إلى / 1400/ معاينة.

وأوضح رئيس فرع النقابة الدكتور زاهر بطل أننا كنقابة دعونا زملاءنا للقيام بهذه المهمة ولبوا الدعوة لتقديم العلاج لأهلنا في دير الزور نتيجة لقلة الكادر الطبي في المحافظة ووجود الكثير من الحالات المرضية، ونحن جاهزون كأطباء تقديم العلاج في أي محافظة بحاجة لذلك.

في حين لفت الدكتور عرفان جعلوك إلى أن هناك تجهيزات طبية حديثة جداً لكن تحتاج إلى أطباء وفنيين لاستعمالها وعلى الجهات المعنية تأمين الكوادر اللازمة لهذه التجهيزات.

بدوره بين الدكتور طوني صايغ أن المهمة تنطلق من ثلاثة أهداف أولها مرضاة الله وإكرام الدماء التي روت تراب الوطن وتنفيذ توجيهات قائد الوطن.

في حين أشار الدكتور مناف شرباجي إلى أنه مع وصوله مدينة دير الزور بدأ بإجراء العمليات لمساعدة الأهالي الذين تعسرت أمورهم سواء الطبية أو المادية وهم بحاجة ماسة للعلاج.

أما الدكتور محمد حمزة خياطة فأوضح أن هناك حالات مرضية كثيرة وهذا يحتاج لتضافر جهود الجميع وخاصة أبناء محافظة دير الزور وهي دعوة لأطباء المحافظة إلى مدينتهم.

وأكد أمين الفرع فاضل نجار أن ما قام به هؤلاء الأطباء يندرج ضمن العمل الإنساني والوطني وهو ليس بغريب على أطباء حلب، حيث نفذوا العديد من الجولات في الأحياء الشرقية من مدينة حلب وقدموا العلاج اللازم مع الأدوية للمرضى.

وأوضح أمين الفرع أن أبناء دير الزور عانوا من حصار جائر فرضته العصابات الإرهابية وداعميها لكن بصمود أبنائها وتضحيات الجيش العربي السوري تم تطهير المدينة من رجس الإرهاب.

بعد ذلك قام أمين الفرع ورئيس مكتب المنظمات الشعبية والنقابات العلمية الفرعي عبد الله حنيش بتوزيع شهادات التقدير على الوفد الطبي.

ت. هايك اورفليان

حلب
الفئة: 
المصدر: 
الجماهير