مناقشة الواقع الخدمي والاقتصادي .. سرعة تنفيذ وإنجاز المشاريع لتوظيفها في خدمة حلب وأهلها

العدد: 
15388
جمعة, 2018/07/27

عقد المهندس حسين عرنوس وزير الأشغال العامة والإسكان والمهندس بشر يازجي وزير السياحة ومحافظ حلب حسين دياب سلسلة من الاجتماعات التخصصية مع أعضاء مجلس الشعب والفعاليات الصناعية والتجارية والمعنيين بقطاع الإسكان والمديريات الخدمية تم خلالها متابعة مجمل المشاريع الخدمية والتنموية والاقتصادية الجاري تنفيذها ونسب العمل والانجاز والرؤى والتصورات والمقترحات لاستكمال حالة النهوض التي تشهدها المحافظة بمختلف قطاعاتها بالإضافة لاستعراض المشاريع الاستراتيجية المقرر تنفيذها خلال المرحلة القادمة في إطار التوجهات المستقبلية لإعادة الألق لحلب بكافة قطاعاتها .

ونوه وزير الأشغال العامة أن ما شهدته حلب خلال الفترة الماضية من مشاريع في مختلف القطاعات قد أسهم في عودة مختلف أشكال الحياة والنشاط لهذه المدينة التي كما كانت قدوة في الصمود هي اليوم قدوة في حالة التعافي المتسارعة التي تشهدها والتي تبشر بمزيد من التحسن والنهوض الخدمي والاقتصادي والتنموي، ولافتاً إلى أن دعم الصناعة وتشجيعها وتوفير مستلزماتها ومقوماتها هو أحد العناوين الهامة لعمل الحكومة، وداعياً المعنيين بقطاع البناء لتوحيد الجهود والتركيز على مشاريع الإسكان لتلبية احتياجات المرحلة المقبلة، وموضحاً أن هذه الجولة جاءت بهدف تتبع سير العمل في جميع المشاريع وذلك انطلاقاً من حرص الحكومة على سرعة التنفيذ والانجاز لتوظيفها في خدمة حلب وأهلها بالإضافة إلى الاستماع إلى الأفكار والمقترحات والرؤى البناءة التي تفيد حلب وأهلها .

ولفت المهندس عرنوس أن الفترة المقبلة تستلزم من كافة المعنيين الجهد المضاعف والارتقاء بالعمل وتلافي كل نواحي الخلل والقصور.

من جانبه أشار وزير السياحة أن حلب ضربت المثل في عودة الحياة إليها بفضل الجهود المشتركة التي بذلت وأثمرت عن عمل منظم واستثمار للإمكانيات المتاحة وتوظيف لها بالشكل الصحيح، منوهاً إلى حرص الحكومة على تقديم كل الدعم للمشاريع الخدمية والتنموية والاقتصادية ومتابعة سير العمل فيها وتتبع إنجازها لتذليل كافة المعوقات والصعوبات، وأوضح يازجي أهمية مرحلة الدراسة التخصصية لأي مشروع بوصفها الأساس لنجاح العمل داعياً لتكاتف الجهود وتنظيمها وحسن استثمار الموارد الفنية والإمكانيات المتاحة لمتابعة الخطوات على صعيد تلبية احتياجات المواطنين وتنفيذ المشاريع الحيوية.

وقدم محافظ حلب عرضاً لمجمل المشاريع المنفذة والجاري تنفيذها والمخططة والجهود المبذولة للارتقاء بمستوى الخدمات ودفع عملية الانتاج نحو الأمام وتلبية احتياجات المواطنين، منوهاً إلى أن العمل مستمر في تنفيذ العديد من المشاريع وفق رؤية متكاملة تحقيق التنمية المستدامة تنفيذا لخطط الحكومة المقررة. 

وقدم الحضور عدة مداخلات شملت العديد من الأفكار والمقترحات وعرض لرؤى تهدف بمجملها لتطوير العمل والإسهام في خدمة المواطنين بشكل أفضل.

ت . هايك اورفليان

حلب
المصدر: 
الجماهير