انطلاقاً من حرص التربية على أهمية الرياضة .. ألفا تلميذ وتلميذة التحقوا بالنوادي الصيفية الستة الموزعة بحلب

العدد: 
15396
سبت, 2018/08/04

تستمر مديرية التربية بحلب بمتابعة نشاطات النوادي الصيفية المجانية التي تقيمها للتلاميذ من عمر 6 حتى 12 عاماً.

وأوضح ابراهيم ماسو مدير التربية بحلب أهمية هذه النوادي في تلقي المستفيدين تدريباتهم وممارسة نشاطاتهم الرياضية وأهمية الرياضة للجسد والعقل وحرص التربية على تأمين بيئة تربوية رياضية سليمة لهم.

أهالي التلاميذ أوضحوا أن هذه النوادي تأتي في إطار الدعم النفسي لأبنائهم وتنمية مواهبهم ليقبلوا على العام الدراسي بهمة ونشاط، معربين عن امتنانهم لإقامة مثل هذه النوادي المجانية التي ترعى مهارات أولادهم وتكشف ميولهم الرياضية.

وذكر رئيس دائرة التربية الرياضية هيثم قباني أن ألفي تلميذ وتلميذة التحقوا بالنوادي الصيفية الستة الموزعة على مختلف مناطق حلب.

وبحضور رئيس شعبة التدريب والبطولات والمدربين ذكر التلاميذ في صالة الأسد الرياضية عبارات عبرت عن حبهم للرياضة والفائدة من هذه النوادي :" يوم بعد يوم نستفيد أكثر وأكثر" "أحببت التدريب في النادي" "نلعب ونتابع دروسنا" .

حلب
الفئة: 
الكاتب: 
حميدي هلال