ستانغ : مباراتا سورية مع أوزبكستان وقيرغيزستان محطتان مهمتان في التحضيرات لكأس آسيا

العدد: 
15426
اثنين, 2018/09/03

أكد مدرب منتخب سورية للرجال بكرة القدم الألماني بيرند ستانغ أن المباراتين الدوليتين الوديتين اللتين سيخوضهما المنتخب أمام أوزبكستان وقيرغيزستان محطتان مهمتان على طريق تحضيراته لكأس آسيا مطلع العام المقبل في الإمارات العربية المتحدة.

وأشار ستانغ خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم في مقر اتحاد اللعبة إلى أن القائمة الأساسية للاعبي المنتخب تم انتقاؤها بدقة بعد تقييم واقعي لمستوى اللاعبين موضحاً أن الفرصة لاتزال قائمة أمام عدد من اللاعبين المتميزين للانضمام إلى المنتخب في استحقاقه الآسيوي ولاسيما بعد المستوى الجيد الذي قدموه في بطولتي الدوري والكأس المحليتين حيث كان الكادر التدريبي يراقب أداءهم خلال المباريات السابقة.

وأبدى ستانغ إعجابه بأداء لاعبي المنتخب الأولمبي في دورة الألعاب الآسيوية التي اختتمت مؤخراً في العاصمة الاندونيسية جاكرتا رغم توقف مشواره عند الدور ربع النهائي من البطولة مبيناً أن اللاعبين بذلوا ما بوسعهم ليتجاوزوا دور المجموعات والدور الثاني وهي نتيجة جيدة مقارنة بالتحضيرات المتواضعة للبطولة.

من جهته قال رئيس اتحاد كرة القدم فادي الدباس إن “الاتحاد طبق البرنامج التحضيري الذي وضعه الكادر الفني للمنتخب استعداداً للاستحقاق الآسيوي القادم عبر توفير المعسكرات التدريبية والمباريات الودية إضافة إلى التواصل المستمر مع اللاعبين بغية التصدي للصعوبات التي تعترضهم” مبدياً ثقته بالكادر التدريبي ولاعبي المنتخب لتقديم أداء جيد وتحقيق نتائج ايجابية مشرفة.

وتضم تشكيلة اللاعبين التي سيخوض بها منتخبنا المباراتين الدوليتين الوديتين أمام اوزبكستان في السادس من الشهر الجاري وقيرغيزستان في العاشر منه كلا من إبراهيم عالمة وأحمد مدنية وشاهر الشاكر ونديم صباغ وغابرييل سومي وعبد المالك عنيزان وحسين جويد وجهاد باعور وإسراء حموية وثائر كروما وتامر حاج محمد ومحمد عثمان وعمرو الميداني ومحمود المواس ويوسف قلفا وأسامة أومري وفهد اليوسف وأحمد الأشقر وحميد ميدو وعمر السومة ومارديك مارديكيان واياز عثمان وعمر جنيات.

دمشق
الفئة: 
المصدر: 
سانا