ديوان شعري بعنوان صدى الاشتياق .. للشاعرة رنا رضوان

العدد: 
15427
ثلاثاء, 2018/09/04

صدى الاشتياق عنوان الديوان الشعري الأول للشاعرة رنا رضوان ذات الجذور الحلبية تهوى الشعر العمودي منذ الصغر تختزل بين حروفها معان الدفء والأمل ملامسة شغاف القلب باعثة لمشاعر الحنين لكل من سمع وقرأ أبياتها فكانت الابيات التالية نابعة من عنوان إصدارها الأول صدى الاشتياق :

يا مبحرا في البعد كيف لقاكا

قل لي فمن يشفي الفؤاد سواكا

ما زلت في أمل أراك وانني

في كل شيء في الوجود اراكا

ثق أن طيفك لا يفارق أعيني

وكان صوتك غرني وصداكا

فأتيه في الأحلام أرسم لوحة

والروح تدفعني لكي ألقاكا

كما دعت الشاعرة رضوان المغتربين للعودة الى حضن الوطن في قصيدة عد يا مهاجر منها :

لقد انجلى ليل وصبح لاحا

والياسمين من الحدائق فاحا

والشام تشرق شمسها فوق الربى

وتبدلت أحزانها أفراحا

عد يا مهاجر أن أرضك بلسم

يشفى الجراح وقد ملئت جراحا

الشام أمك كل صبح عاطر

ذكرتك ما سجع الحمام وناحا

مازال سيف يمينها برق به

يجلو الظلام ويرعب السفاحا

هي هيبة التاريخ أرعب رغدها

وأذل شيطانا يسل سلاحا

كما كانت رسالة هدهد عندما وصف الطير جمال المحبوب تركت الرسالة والانشغال بتخيل جماله منها الأبيات :

وكتابه قد جاءني عند الغسق

مع هدهد بجناح قلب لي خفق

فسألته ..صف لي جمالاً عنده

فأجابني ..قد جل ربي ما خلق

وجه يفوق البدر عند تمامه

والبحر في أمواج عينيه غرق

تنوعت صفحات الديوان الـ 208 بين 35 قصيدة و 45 مقطوعة أغلبها في الغزل العفيف والعتاب لتأثر الشاعرة بمدارس الغزل في العصر العباسي.

مقدمة الديوان كانت للشاعر العراقي محمد حسين الياسين .

الشاعرة رضوان تسعى لبث الروح في الشعر العمودي وعودته إلى متذوقيه ،لها العديد من المشاركات صحف ومجلات ونالت العديد من الشهادات التقديرية.

 حضر حفل التوقيع عدد من الأدباء والشعراء والنقاد والفنانين وذلك على مسرح دار الكتب الوطنية.

حلب
الفئة: 
الكاتب: 
عامر عدل