ضمن الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي .. دورة رفع كفاءة للقابلات في المراكز الصحية

العدد: 
15455
ثلاثاء, 2018/10/02

تطوير العمل لناحية العناية بصحة المرأة والطفل في نطاق عمل دائرة برامج الصحة العامة في مديرية صحة حلب هو ما شدد عليه الدكتور زياد الحاج طه مدير صحة حلب خلال افتتاحه دورة التوعية للقابلات حول الكشف المبكر عن سرطان الثدي.

وأكد الدكتور الحاج طه أن الاهتمام بصحة المرأة والطفل يمثل أولوية خاصة ضمن خطط وبرامج التوعية التي تنفذها المديرية في إطار الخطط التي تحددها وزارة الصحة، منوهاً إلى ضرورة الاستفادة القصوى من كافة المعلومات المقدمة من قبل المختصين وتطبيقها في العمل اليومي بما يسهم بنشر التوعية وتحصين أبناء الوطن من الأمراض، ومنها سرطان الثدي الذي يسهم الكشف المبكر عنه بعلاجه.

من جانبها رئيسة المركز التخصصي للعناية بصحة الثدي الدكتورة مروة مزنوق بيّنت أن الدورة تستهدف /20/ قابلة من العاملات في المراكز الصحية بالريف لرفع سويتهن ببرامج الصحة الإنجابية ورفع كفاءتهن ببرامج الكشف المبكر عن السرطان، مضيفة بأن الدورة تأتي في إطار الحملة الوطنية للكشف المبكر عن السرطان والتي تقام في شهر تشرين الأول من كل عام والتي تهدف لنشر التوعية حول أهمية مراجعة المراكز الصحية المختصة لإجراء الفحوصات الدورية ومنها الكشف المبكر عن سرطان الثدي، مؤكدة على ضرورة إجراء الفحص المبكر لأي سيدة تراجع المراكز الصحية بأية قصة سريرية وتحويلها لمراكز التصوير المعتمدة في حال وجود عوامل خطورة.

حضر الدورة الدكتور جهاد بعيج رئيس دائرة برامج الصحة العامة وعدد من الأطباء والمختصين.

حلب
الفئة: 
الكاتب: 
حسن العجيلي