في يومها الـ 48 حملة ( سوا بترجع أحلى ) تواصل عملها بنشاط .. ترك بصمة جميلة وزرع الابتسامة على وجوه أهالي مدينة حلب

العدد: 
15458
جمعة, 2018/10/05

يستمر فريق حملة ( سوا بترجع أحلى ) لليوم 48 على التوالي بالعمل على عدة محاور منها ما تم إنجازه في ( ساحة الحطب وحي قلعة الشريف وسوق السويقة والبيمارستان الأرغوني ...) ومنها قيد الإنجاز حيث يتم العمل بوتيرة متسارعة وبهمة عالية من قبل فريق المتطوعين المشاركين بالحملة .

الجماهير تابعت عمل فريق الحملة في عدد من المحاور منها محور العقبة الذي يتم وضع اللمسات الأخيرة للانتهاء من الأعمال المقرر انجازها وأجرت اللقاءات التالية :

محور حي العقبة

فريد العكاب – عضو قيادة فرع حلب لاتحاد طلبة سورية قال :

تم الانتهاء من محور حي قلعة الشريف وحي المغازلة حيث تم فرز 2500 حجر أثري بالتعاون مع مديرية الآثار والمتاحف ومجلس مدينة حلب كما تم ترحيل 3000 م3 من الأنقاض، مضيفاً أن هذا العمل التشاركي هو حصيلة تضافر جهد عدة منظمات وجمعيات في سبيل إعادة الألق والجمال الى كافة الأحياء المستهدفة في مدينة حلب.

طاهر سويد – عضو قيادة فرع حلب لاتحاد شبيبة الثورة قال :

نعمل على زرع ابتسامة على وجوه المواطنين القاطنين في تلك الأحياء التي عانت لدمار وخراب ممنهج من قبل العصابات الإرهابية، حيث يتم العمل لإزالة أنقاض وركام الأحياء الفرعية لحي العقبة ومن المقرر الانتهاء منه في الساعات القادمة.

عبد القادر درمش – محمد خلف حنوش ( كلية العلوم ) محمد قريط (هندسة مدنية ):

رغم ما عانت منه مدينة حلب من دمار وخراب نعمل على المساهمة في إعادة البهاء الى مدينة العراقة والتاريخ لعودتها كما كانت سابقاً بعد تطهيرها من قبل أبطال الجيش العربي السوري.

كما بين كل من المتطوعون : هبة زازو – أحمد بابللي – خليل كوسا – بكري نحاس – دانية أحمد الخلف – محمد الشيخ – محمد رشو – عبد الرزاق اليحيى -إبراهيم عطرة – ايمان شربتجي ( اتحاد شبيبة الثورة بحلب) :

أن المشاركة في الحملة هي لرد جزء من الجميل للوطن الغالي الذي يستحق بذل كافة الجهود من قبل كل الأبناء  في سبيل عودة الألق الى مدينة الشهباء ،فأبطال الجيش العربي السوري بدؤوا  المشوار بتطهير الأحياء من الإرهاب ونحن بدورنا نتابع هذا المشوار في إعادة البناء والإعمار مقتدين بخطى  السيد الرئيس  بشار الأسد.

محور الجامعة – المحافظة :

المتطوعون لاوند مصطفى ( صيدلة ) – أسامة شعبان ( طب أسنان) – براء العم ( هندسة زراعية ) نديم نحاس ومحمد مروان قباني وحسين بهرمي ومحمد قره حمود وسمير طاشيش وعامر كيالي ( طب بشري ):

التحديات والمهام كبيرة أمامنا لكنها ليست صعبة بالتعاون والتشاركية بين جيل الشباب الذي يعول عليه كثيراً في مرحلة البناء والإعمار ويجب بذل المزيد من الجهد بغية ترك بصمة جميلة وزرع الابتسامة على وجوه أهالي مدينة حلب .

محور سفح قلعة حلب :

أكد كل من المتطوعين أحمد سماقية – مجد الكردي – وليد طحان – منذر المحمد – أحمد حاج علي – زكريا الرز – محمد المحمد – محمد علاء ملوحي – أحمد سلطان (فرع حلب لاتحاد شبيبة الثورة ):

أن المشاركة بحملة (سوا بترجع أحلى) هي تكريس للعمل التطوعي على أرض الواقع حيث نسعى لتقديم رسالة للعالم أجمع أن سورية أرضاً وشعباً وقائداً ستبقى موحدة رغم كل ما أحيك لها من مؤامرات كونية وستخرج منتصرة على الإرهاب الذي طال الحجر والبشر والشجر.

يذكر أن حملة (سوا بترجع أحلى) تعمل على نفض غبار الإرهاب عن المناطق التي تضررت جراء الحرب الظلامية وذلك في عدد من المحاور :

محور أحياء حلب القديمة ومحور المدارس (مدرسة العرفان – مدرسة الخنساء )ومحور الحدائق (حديقة ميسلون – حديقة القصر العدلي – حديقة الشيخ طه – حوض ومجرى النهر – حديقة الوحدة 14 و 15 في المدينة الجامعية) ومحور سور حرم جامعة حلب والمدينة الجامعية ومحور ساحة الحطب ومحور البيمارستانات الأرغوني والنوري ومحور سفح قلعة حلب ومحور المعهد الموسيقي ومحور السويقة وسوق الزهراوي، بغية ترحيل أنقاض وركام وأتربة والمخلفات المعدنية من الشوارع والأزقة والمحال التجارية في المحاور المستهدفة إضافة الى تنظيفها وغسلها كما تم العمل على إعادة تأهيل الحدائق والمدارس وتنظيف سور الجامعة من الأوساخ والصدأ على مسافة 12 كم وإزالة الملصقات وتقليم الأشجار الموجودة ضمن الموقع وترميم الحجارة التالفة ضمن سور الجامعة.

ت ـ هايك وجورج أورفليان

حلب
الفئة: 
الكاتب: 
عامر عدل