/11/ مليار ليرة سورية قيمة مشروعي المجمع المتكامل للدواجن ومركز الأعداء الحيوية .. وزير الزراعة : القطاع الزراعي شبكة الأمان للشعب السوري

العدد: 
15489
اثنين, 2018/11/05

في إطار زيارة الوفد الحكومي لمدينة حلب التقى المهندس أحمد القادري وزير الزراعة والإصلاح الزراعي اليوم الأسرة الزراعية في اجتماعين منفصلين في مديرية الزراعة ومؤسسة إكثار البذار بحلب.

وأكد السيد الوزير أن الحكومة تولي اهتماماً بالغاً للقطاع الزراعي الذي يعد شبكة الأمان للشعب السوري لأهميته في الحفاظ على الأمن الغذائي واسهامه الكبير في دعم الاقتصاد الوطني.

وفي تصريح "للجماهير" أوضح السيد الوزير أن الوزارة اقترحت خلال اجتماع مجلس الوزراء في حلب مشروعين هامين وتمت الموافقة عليهما، حيث يتمثل الأول بإنشاء مجمع متكامل للدواجن بتكلفة /10/ مليار ليرة سورية سيتم تنفيذه خلال الأعوام الخمس المقبلة وسيتم بدء العمل فيه من بداية العام القادم، في حين يتمثل المشروع الثاني بإحداث مركز الأعداء الحيوية للتخفيف من استخدام المبيدات بتكلفة مليار ليرة سورية وسيتم تنفيذه خلال العام القادم، مبيناً أنه تم اعتماد عدد من المشاريع منذ بداية العام القادم وهي معمل للأعلاف بتكلفة / 1.4 / مليار ليرة سورية ومركز لإنتاج البذار المغربل المعقم لإكثار البذار مع وحدة خزن وتبريد للإقلاع بالبرنامج الوطني لإكثار بذار البطاطا بقيمة / 1.8 / مليار ليرة سورية ومجفف الذرة بدير حافر بمبلغ /1.1/ مليار ليرة وتخصيص / 6 / مليارات ليرة سورية لإعادة تأهيل مجمع مباقر مسكنة، لافتاً أن مخرجات هذه المشاريع ستعود بالنفع على الأخوة الفلاحين والقطاع الزراعي بشكل عام.

وأكد أن الاجتماع مع الأسرة الزراعية في مديرية زراعة حلب ومؤسسة إكثار البذار جاء للوقوف على واقع سير العملية الإنتاجية وتنفيذ الخطط الإنتاجية في القطاع الزراعي والاطلاع على الواقع والصعوبات بغية معالجتها، مشيراً إلى أن الحكومة خصصت / 700 / مليون ليرة سورية لمؤسسة إكثار البذار في إطار البرنامج الوطني لإكثار البذار حيث أمنت المؤسسة منذ سنتين مراكز الغربلة المتنقلة كإجراء مؤقت وتم تخصيص محافظة حلب بوحدة غربلة متنقلة، في حين يجري العمل لإعادة تأهيل البيت الزجاجي والمخابر في المؤسسة التي تعرضت إلى تخريب ممنهج بفعل الأعمال الإرهابية، إضافة إلى إنشاء 3 مخابر لإنتاج الفطر الزراعي لمؤسسة إكثار البذار في كل من حلب وطرطوس والسويداء، مؤكداً أن هذه المشاريع من شأنها الوصول إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي والتي تحتاج إلى ما بين 5-6 سنوات حيث سيكون قد تم توفير / 2 / مليار سنوياً سيتم استخدامها في استيراد بذار البطاطا من الدول المنتجة .

ت ـ هايك أورفليان

حلب
الفئة: 
المصدر: 
الجماهير