معرض للخط العربي في صالة تشرين بمناسبة يوم اللغة العربية

العدد: 
15534
جمعة, 2018/12/21

رسائل جمالية اللغة في يوم اللغة العربية جسدها أربعة خطاطين في معرض أقامته لجنة تمكين اللغة العربية ومديرية الثقافة وجمعية العاديات في صالة تشرين بحلب وضم 41 لوحة تناول فيها المشاركون أبرز أنواع الخط العربي وفي مقدمتها الثلث والديواني والفارسي إلى جانب أنواع أخرى من الخطوط .

الخطاط محمود البان قدم في أعماله خط الثلث الذي يمتاز بتشكيل حروفه لإضافة إلى استخدامه اللون الصوفي في لوحتين استخدم فيهما اللونين الأسود والذهبي، فيما نجد الخطاط عبد الكريم شويخ قد مزج أرضية اللوحة بألوان تناسب جمالية ونوع الخط حيث غلب على معظم لوحاته خط الثلث والفارسي إضافة إلى لوحات استخدم فيها الخط المغربي.

أما الخطاط محمد سعيد فكان الخط الذي يميز أعماله هو الديواني والديواني الجلي، مشيراً إلى أنه فاز بالمرتبة الأولى مستوى العالم بالخط الديواني، في حين الخطاط أحمد قاسم استخدم فن الحروفية في لوحاته التي كانت عبارة عن لوحة فن تشكيلي يلعب فيها الحرف دوراً في رسم أرضية اللوحة التي جاء الخط العربي لضيف إليها تناغماً من ناحية الشكل واللون.

وقد عبر الخطاطون الأربعة عن أن للخط العربي اليدوي جمالية خاصة وتتشكل من خلال تناغم الحروف أبهى الصور الجمالية.

من جانبه جابر الساجور مدير الثقافة أوضح أن تزامن المعرض ضمن فعاليات الاحتفال بيوم اللغة العربية إنما هو تأكيد على أن الخط العربي عنصر أساسي من عناصر تمكين اللغة العربية ودعوة إلى العودة إلى رسم الخط العربي يدوياً وأن جهاز الحاسب لا يغني عن الخط اليدوي.

حضر افتتاح المعرض ذكرى حجار عضو المكتب التنفيذي لمجلس محافظة حلب ومعاونا مدير الثقافة وحشد من المهتمين .

ت ـ هايك أورفليان

حلب
الفئة: 
المصدر: 
الجماهير