يحتاج للفوز على الأردن لحسم التأهل المباشر .. منتخبنا الأولمبي يحقق فوزه الثاني في التصفيات المؤهلة للنهائيات الآسيوية

الجماهير . محمود جنيد
حسم منتخبنا الوطني الأولمبي مواجهته الثانية في التصفيات المؤهلة للنهائيات الآسيوية لمنتخبات تحت 23 عاما بفوز مستحق على نظيره الكويتي صاحب الأرض بهدفين نظيفين سجلا في الشوط الأول عبر محمد كامل كواية د.9 وعبد الرحمن بركات د.25 .
منتخبنا الأولمبي قدم نفسه بصورة إيجابية في هذه المباراة أمام منتخب كويتي هش ونجح في الشوط الأول ببسط سيطرته المطلقة على الأجواء وتسجيل هدفين مع ضياع ثالث على الأقل عندما ارتطمت مباشرة الكواية في العارضة وسقطت على خط المرمى الكويتي ،وفي الشوط الثاني تراجع منتخبنا بشكل واضح ترشيدا للجهود رغم الإحكام الدفاعي الذي لم يسمح للهجمات الكويتية من تشكيل أية خطورة مباشرة على مرمانا الذي كان حارسه أشبه بضيف شرف في هذه المباراة ،كما لفظت عارضة المنتخب الكويتي كرة هدف موات لمنتخبنا كان أحوج ما يكون لتسجيله للتفوق بفارق الأهداف على المنتخب الأردني .
ويحتاج منتخبنا في لقائه الأخير يوم الثلاثاء القادم مع المنتخب الأردني متصدر المجموعة للفوز للتأهل بشكل مباشر الى النهائيات الآسيوية ،كون التعادل يكفي المنتخب الأردني لحسم الصدارة والتأهل وهو يتفوق على منتخبنا بفارق هدف حيث فاز على قيرغيزستان بثلاثية نظيفة وقبلها على الكويت بهدفين لهدف ،بينما منتخبنا له نفس عدد النقاط من فوزين وأربعة أهداف نظيفة سجلت مناصفة بين مباراتي قيرغيزستان والكويت ..علما بأن خيار التأهل الثاني لمنتخبنا في حال التعادل هو حلوله بين أفضل أربع "ثواني" في المجموعات .
الجدير ذكره بأن منتخبنا وبفوزه على الأولمبي الكويتي عادل كفة المواجهات التاريخية بخمسة انتصارات لكل جانب مقابل تعادلين .
رقم العدد 15627