بعد خسارة فرصته الأخيرة في البطولة الآسيوية .. الاتحاد يواجه الوحدة يوم الجمعة القادم ، في معركة إنقاذ الموسم ..!

الجماهير .. محمود جنيد
فقد فريق الاتحاد رسميا فرصته في التأهل إلى الدور الثاني من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ، بعد تلقيه اليوم خسارته الثالثة و الثانية تواليا في البطولة مع الجزيرة الأردني بهدفين دون رد سجلا في الشوط الأول عبر فراس شلباية د.13 ونور روابدة د.42 من أحداث المباراة التي جمعت الطرفين ضمن إطار الجولة الرابعة لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم واحتضنها ملعب نادي الوحدة في مدينة أبو ظبي الإماراتية .
وبهذه الخسارة توقف رصيد الاتحاد عند نقطة واحدة في مؤخرة ترتيب المجموعة برصيد من الأرقام هدف له مقابل ثمانية في مرماه يشرح دون الحاجة للتفاصيل واقع و أحوال الفريق سواء في مباراة اليوم أو في المشاركة ككل و التي لم تكن على قدر التطلعات .
وسيكون لدى الاتحاد يوم الجمعة القادم فرصة أخيرة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه وهو يواجه الوحدة ضمن منافسات المرحلة الثانية و العشرين من الدوري الممتاز لكرة القدم على ملعب السابع من نيسان بحلب ، حيث يخوض الأهلي مواجهة مفصلية مفترقية بنقاط مضاعفة أمام سابقه بنقطة على لائحة ترتيب الدوري 40/39 ،وعلى بعد أربع نقاط من المتصدر تشرين ، و نقطتين من الوصيف الجيش .
و بالتالي فإن على فريق الاتحاد طي صفحة البطولة الآسيوية ومشاركته المخيبة فيها ، و التركز بصورة كبيرة على الدوري و تحديدا لقاءه المصيري القادم مع الوحدة الذي يواجهه مدعوما بجمهور الاتحاد الذي لن يغفر في حال التعثر ، و سيفتح صفحة جديدة مع الفريق في حال تمكن من تحقيق فوز تخدير ذاكرة المشاركة الآسيوية ، كما فعل الجزيرة الأردني الذي رمى بخسارته مع مواطنه الوحدات الأردني في الدوري ، وتجاوزها بالفوز على الاتحاد في البطولة الآسيوية الذي ضمن له الاستمرار بصدارة المجموعة الثانية بعدما رفع رصيده إلى عشرة نقاط .
رقم العدد 15649