(خلو) الفرحة أهلاوية ...!

الجماهير – محمود جنيد
يخوض فريق الاتحاد يوم غد الجمعة تحد جديد أمام الوحدة على ملعب السابع من نيسان في المرحلة الثانية و العشرين من الدوري ، بعد ذوبان آخر بصيص من حظوظه في التأهل إلى الدوري الثاني من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي بتجمد رصيده عن نقطة واحدة في مؤخرة ترتيب فرق مجموعته الثانية عقب الخسارة مع الجزيرة الأردني بهدفين دون رد .
و المطلوب هو فوز اتحادي مقنع أمام الوحدة القوي الذي تم اختياره من قبل اتحاد كرة القدم لتمثيل سورية في بطولة الأندية العربية في الموسم القادم ، مع انتظار تعثر المنافسين الجيش الوصيف ب41 نقطة الذي يقابل النواعير في حماة ، وتشرين المتصدر ب43 نقطة الذي سيلتقي المجد على أرضه في اللاذقية ، ليعزز آماله في المنافسة على لقب الدوري وهو الوحيد المتاح هذا الموسم .


جمهور الاتحاد المؤثر سيكون عامل رئيسي في تحصين الفريق و إمداده بالطاقة الإيجابية ، وهو يحضر منذ أيام عبر رابطة المشجعين لكرنفال كروي كبير ، ينتظر أن ينتهي بفرحة أهلاوية ، تعوض الغصة الآسيوية وتعطي الدفعة المعنوية اللازمة لمواصلة المشوار على طريق الظفر بلقب الدوري المحلي.
إذن جمهور الأهلي هو نجم النجوم والقوة المحركة لفريقه و البهجة التي تصنع الفرجة على المدرجات ، وهذا بالضبط المطلوب يوم الجمعة القادم ، وهو المساندة الإيجابية بعيدا عن التشنج الذي قد ينعكس على الأجواء العامة ..خلو الفرحة أهلاوية دون منغصات ، ولتكن الروح الرياضية عنوان الموقعة الكبيرة بين قطبي الكرة الحلبية و الدمشقية .
رقم العدد 15652