إدارة الحرية تتفق مع المهاجم عدره .. ومساعٍ لتسوية أمور اللاعبين العسكريين

الجماهير - محمود جنيد
علمت الجماهير بأن لجنة تسيير أمور نادي الحرية المؤقتة اتفقت بصفة نهائية مع مهاجم الفتوة في الموسم الماضي محمد راغب عدره، للانتقال إلى صفوف الأخضر وقرأت معه الفاتحة على نية التوفيق.
وحسب الاتفاق سيحضر العدره هداف التجمع النهائي في الموسم الماضي لدوري الدرجة الأولى والمتواجد حاليا خارج سورية إلى حلب في غضون أيام لتوقيع العقد بصورة رسمية، علما بأن اللاعب وهو من مواليد اللاذقية 1985كان مثل المنتخبات الوطنية ( الأولمبي و الشباب والكرة الشاطئية ) إضافة للأندية حطين وتشرين و النضال الذي حقق معه لقب هداف دوري الدرجة الثانية ، ومثل ناديي الشباب و الرياضة و الأدب اللبنانيين.
وفي سياق متصل، يتواجد في العاصمة دمشق وفد من نادي الحرية بغرض تسوية وضع اللاعبين العسكريين( محمود و أحمد، وأحمد العلي) لصالح نادي الحرية مع إدارة نادي الجيش وكذلك أحمد كلزي الذي مازالت المساعي جارية لضمه لصفوف فريق الحرية مع حافز جديد مضاف إلى مبلغ الملايين الستة التي طلبها سابقًا خالصة من الضرائب، وهو مليون ليرة سورية تقدمة من المدرب مصطفى حمصي وهي مكافأته الخاصة في حال تأهل الفريق إلى الدرجة الممتازة، فهل سيكون ذلك كافيًا لحسم ضم اللاعب مع قرار تأشيرة إدارة نادي الجيش في حال فوز نادي الحرية بها؟