العملية الانتخابية تمت في الأندية المركزية الحلبية الثلاثة.. عنوان المرحلة: النادي باق والأشخاص راحلون ..اعملوا لأنديتكم ورفعة رياضة وطنكم


الجماهير/محمود جنيد

انتخب من حضر من أعضاء الجمعيات العمومية للأندية الحلبية المركزية الثلاثة (الاتحاد، الحرية، الجلاء) ممثليهم في مجالس إدارات الأندية خلال المؤتمرات الانتخابية بموعدها الجديد المنفذ يوم أمس الاثنين.
الجولة الجديدة التي جاءت بعد تعثر إجراء العملية الانتخابية في الأندية المذكورة بسبب عدم توفر النصاب القانوني النصف +1، استقبلت صناديق الاقتراع فيها أوراق الناخبين وتمت العملية الديمقراطية بنجاح وانتهت باكراً في ناديي الجلاء والحرية حيث تجاوزت مرحلة انتخابات منصب رئاسة النادي الذي ذهب بالتزكية للمرشحين الأوحدين (د. سمير بيبي) في نادي الحرية و (د. أنطوان عته) في نادي الجلاء.
أما انتخابات العضوية ونبدأ بنادي الحرية فقد جاءت نتائجها وحسب ترتيب الأصوات على النحو الآتي:
محمد حزوري (111) صوتًا، صالح الحسين( 111) صوتًا، منى حيداري( 108) أصوات، رامي شهبندر( 109) أصوات، محمد دهمان( 108 ) أصوات، محمد أمير شمسي( 108 ) أصوات.
بينما جاءت نتائج الاقتراع على عضوية مجلس إدارة نادي الجلاء كما يلي:
جورج صايغ ( 176) صوتًا، سهيل صقال(140) صوتاً، جاك باشاياني( 132) صوتًا، منى اجقباش( 121) صوتًا، مجد لحدو (120) صوتًا، رودولف إيغو( 119) صوتًا.
أما بالنسبة لنادي الاتحاد فقد كان الأمر مختلفاً حيث جرى الاقتراع على منصب رئاسة النادي وعضوية مجلس الإدارة وهو ما احتاج في المجمل إلى تسع ساعات من الوقت ليتبين الخيط الأبيض من الأسود وبالنتيجة فاز المهندس مفيد مزيك بكرسي رئاسة النادي 275 صوتًا متفوقاً على أيمن حزام 154 صوتًا فيما امتنع سبعة ناخبين عن الإدلاء بأصواتهم (أوراق بيضاء).
أما انتخابات العضوية فقد أسفرت عن فوز كل من:
صباح بكري(384) صوتًا، محمد عمروش(354) صوتًا، أحمد رحماني(278) صوتًا، زاهر بطل( 274)، سعد الدين قرقناوي( 264) ، مالك سعودي( 256) صوتًا.
عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام محمد حربا المشرف على مدينة حلب، هنأ رياضيي مدينة حلب والأندية الثلاثة على تكرس الحالة الديمقراطية من خلال البند الانتخابي الذي لم يعقد في المؤتمر العام للأندية الثلاثة، وأضاف حربا: إن نجاح العملية الانتخابية التي أفرزت من اختاروه للقيادة في المرحلة المقبلة لحظة سعيدة بالنسبة لأعضاء الأندية، وأكد حربا أن المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام مع كل شخص يبحث عن خدمة ناديه وبالتالي الرياضة السورية التي تمثل الأندية قادتها الرئيسة المنتجة للمواهب واللاعبين الرافدين للمنتخبات الوطنية في مختلف الألعاب.
ونصح عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام إدارات الأندية التي نجحت في الانتخابات بترشيد المال والصرف والبحث عن الاستثمارات، والاهتمام بجميع الألعاب التي تقع ضمن خارطة ألعاب الأندية.
من جانبه رئيس اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي العام بحلب عدنان العاني، بين أن العملية الانتخابية في الأندية الثلاثة جرت بسلاسة واختار الأعضاء الأصلاء للأندية من يرونه مناسباً للمرحلة المقبلة، وحدد العاني أسس نجاح الإدارات الثلاث بالعمل بروح الفريق الواحد كمجالس إدارات وتكريس حالة الوفاق والتعاونية المنسحبة على أبناء وكوادر وأعضاء النادي وبهدف المصلحة العامة وليس الشخصية الضيقة.
وشدد العاني على أن النادي هو الحلقة الأقوى والأهم بالنسبة لسلسة الرياضة السورية، وبالتالي يقع على عاتق الأندية في المرحلة المقبلة إعادة تأسيس قاعدة بناء الرياضة السورية وهو ما يحتاج إلى تضافر الجهود والنوايا الطيبة والعمل الممنهج، كما أشار رئيس التنفيذية الحلبية إلى أهمية استقطاب الأندية لكوادرها وأعضائها وتعزيز الحالة الاجتماعية وروح المحبة بما ينعكس إيجاباً على الحالة العامة للنادي.
لقطــات:
المصافحة والعناق بين مرشحي الرئاسة لمجلس إدارة نادي الاتحاد مفيد مزيك وأيمن حزام بعد فوز الأول ومباركة الثاني له كرس الروح الرياضية التي يمكن أن يبنى عليها لنجاح النادي من حيث تقبل الآخر والتعاون معه وتصويب أخطائه كما قال الحزام، بينما أكد المزيك أن باب النادي مفتوح للجميع بمحبة بهدف الارتقاء به إلى القمة.
رئيس الجلسة في مؤتمر نادي الاتحاد الانتخابي عدنان العاني، لفت إلى ما يمكن اعتباره الذكرى التي علها تنفع الجميع في الأندية وتزيل حالة الاصطفاف والصراعات، بقوله: اعملوا من أجل أنديتكم وليس الأشخاص فكلنا راحلون والنادي باق.
رئيس المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام ونائبه حضرا انتخابات ناديي الجلاء والحرية.
متممو مؤتمر اللجنة التنفيذية هم: معن غنوم وكريم مخللة من نادي الجلاء، مصطفى سلمو وريما زيات من نادي الحرية.
رقم العدد 15857