دبي الدولية لكرة السلة ... تأهل تاريخي للوثبة وخروج مخيب للمنتخب

الجماهير/محمود جنيد
تجاوز حصان الوثبة السوري الأصيل حاجز الدور الأول من دورة دبي الدولية لكرة السلة بفوزه المثير على سلا المغربي(بطل أفريقيا) بفارق ثلاث نقاط 75/72 في ختام مبارياته في دور المجموعات، وليحجز الوثبة بهذا الفوز وهو الثالث له في الدورة بعد تغلبه على الجامعة الأمريكية في دبي والرياضي اللبناني( حامل لقب الدورة)، مكانه في الأدوار الإقصائية(ربع النهائي) بتأهل تاريخي مشرف لاسمه وللسلة السورية، من مشاركته الأولى من نوعها في البطولة العريقة، وليضرب موعدا مع مايتي سبورتس الفلبيني القوي و أحد المرشحين للتواجد في النهائي.
اما منتخبنا الوطني المشارك باسم الاتحاد فقد ودع البطولة من دورها الأول بتلقيه الهزيمة الرابعة من أصل أربع مباريات لعبها، وهذه المرة من المنتخب الاماراتي 66/82 ، بعد مباراة بدا فيها فريقنا تائها في الشوط الاول وسط حالة من الإخفاق الغريب على المستوى الدفاعي والهجومي ونسب ضعيفة في التسجيل من كافة المسافات و" الفري ثرو" فضلا عن غياب الاثر والحلول التكتيكية والتنظيم، ورغم تحسن اداء المنتخب في الربع الاخير وتوفيقه من وخارج القوس مع ظهور خاص ومميز لوائل جليلاتي ونديم عيسى، إلا ان السيف كان قد سبق العذل، وبات لزاما على سلتنا المتراجعة بشكل رهيب وبعد زوال الازمة، ان تضع استراتيجيات وخطط عمل منظم للعودة إلى الفورمة والحضور المفتقد على الساحة العربية والقارية والدولية.
وكل ما نتمناه وبعيدا عن المزيد من جلد الذات هو ان يكون منتخبنا الوطني الذي استأثر باسم فريق الاتحاد ، أن يكون استفاد من دروس دبي ويحضر بشكل جيد للتصفيات الاسيوية ويقدم وجها آخر لسلتنا فيها.
رقم العدد ١٥٩٣٥