إدارة الجلاء تطلق مشروعها الخلاق بالتعاون مع المدارس الخاصة ... رهجي : بناء الجيل الواعي المثقف والمتفوق رياضياً ودراسياً

الجماهير/ محمود جنيد
كلفت إدارة ناي الجلاء اثنين من خيرة كوادرها السلوية ( المدربة الوطنية ماجدة مغامز و الحكم الدولي إيلي رهجي)، للمضي بمشروع نشر وتوسيع قاعدة اللعبة ودعم مدرسة النادي السلوية وفقاً لأسس تحقق معادلة الرياضة تربية وتفوق وأخلاق وروح خلاقة.
وبين الرهجي في حديثه "للجماهير" بأن إدارة النادي ضمنت جولته و الكوتش مغامز على المدارس الخاصة المستهدفة و التي تتحقق فيها معايير المشروع ، رسالة هادفة على شقين مفادها السعي لتحقيق التشاركية بين المؤسستين الرياضية ( النادي) و التربوية ( المدارس) و تأسيس جيل واعي مثقف وعقائدي يسهم في بناء مجتمعه ووطنه .
و أضاف حكمنا الدولي المتألق بأن الشق الثاني من الرسالة هو تكريس مفهوم الطالب الرياضي المتفوق القادر على المواءمة بين فروضه الدراسية و تحصيله العلمي و ممارسته للرياضة بشكل منظم ومنجز وصولا لرفع علم الوطن في البطولات التي يشارك فيها، ضمن خطة مدروسة يتعاون فيها النادي ممثلا بإدارته مع إدارة المدرسة و الأهالي بعد تبنيهم الفكرة و إيمانهم بها ودعمها.
و أكد رهجي على أن الجولة كانت مثمرة من خلال التجاوب اللافت من قبل إدارات المدارس التي تبنت المفهوم البناء للمشروع و هو( العقل السليم في الجسم السليم)، من حيث تواجد الأطفال في بيئة سليمة وصحية تغني أوقات فراغهم بالأنشطة الهادفة ويفرغون فيها طاقاتهم السلبية ويستمدون منها الطاقة الإيجابية المعاكسة.
رقم العدد ١٥٨٤٩