آراء حول فسخ عقد مدرب كرة الاتحاد اليعقوبي

الجماهير / عبد القادر كويفاتيه
ترك قرار فسخ عقد المدرب الكروي لنادي الاتحاد التونسي قيس اليعقوبي أكثر من إشارة استفهام .. حول هذا الموضوع تحدث بعض الكوادر الرياضية الحلبية و البداية كانت مع المحامي أيمن حزام عضو الإدارة الاتحادية السابق الذي قال:
بالتأكيد قرار الاستغناء عن المدرب خطأ كبير لاسيما وأنه مدرب محترف ولديه الكثير ليقدمه لكرة الاتحاد.
طبعا لم توفر الإدارة الأجواء المثالية له حيث التعاقدات الفاشلة وهدر الأموال في غير مكانها الصحيح.
أعتقد أن المرحلة القادمة ستكون حرجة جدا وصعبة.
أما أمين الشيخ ديب أحد مدربي الكرة فقال:
القرار غير صائب مع احترامي لنادي الاتحاد ولاسم نادي الأهلي .. رسالتي لإدارة النادي إن كنتم لا تعرفون كيفية الاحتراف والتعاقد مع أي مدرب لا محليا ولا عربيا ولا أجنبيا كيف إذا ستتعاملون مع المدرب المحترف والأجنبي الأمر كان من بدايته خاطئ لأن نادي الاتحاد تعاقد مع أكثر من مدرب أجنبي ويخرج المدرب من النادي بهيئة الفاشل لذلك التعاقد مع أي مدرب أجنبي سيكون غير مجدي والحل سيكون بالاستغناء عن الدوري هذا الموسم وعلى الإدارة التحضير للموسم القادم من جديد والاعتماد على لاعبي النادي اللذين تأسسوا من قواعد النادي وإبعاد كل لاعب تم التعاقد معه من خارج النادي لأن المبالغ الخيالية التي تم دفعها للاعبين أدت إلى تشتيت أفكارهم والأهم أن معظم اللاعبين كانوا لا يستحقون المبالغ التي دفعت لهم وعلى الإدارة والكادر التدريبي متابعة اللاعبين والمحاسبة عن أي خطأ يقوم به اللاعب داخل وخارج أسوار النادي لأن اللاعب يتقاضى عقد احترافي فعلى الإدارة المراقبة والمحاسبة وأخيرا أود القول للإدارة الاتحادية أن عليهم الاعتماد على مدرب من النادي وأن يكون لديه اسم وأمجاد وأن يمتلك خبرة واسعة بالتدريب وأن يكون محتك بالقواعد وأتمنى لنادي الاتحاد التوفيق في الأيام القادمة.
رقم العدد ١٥٩٥٩