كأس الجمهورية (الدور الثالث) الاتحاد يحيي آمال الآسيوية و الحرية يودع على أمل اللقاء في الممتاز!

 

الجماهير /محمود جنيد

نجح فريق الاتحاد بالتأهل إلى الدور ثمن النهائي من مسابقة كأس الجمهورية لكرة القدم، بفوزه على الطليعة بفارق ركلات الترجيح من علامة الجزاء 4/3، بعد تعادل الفريقين سلبياً في الوقت الأصلي للمباراة التي أقيمت ضمن منافسات الدور الثالث للمسابقة، وبهذا الفوز الصعب أحيا رجال الاتحاد آمال الموسم بتحقيق لقب تعديل المزاح و حجز إحدى بطاقات المشاركات الآسيوية.
من جانبه قطب الشهباء الأخضر ( الحرية) فاجأ مناصريه بسقوطه أمام الشرطة بأربعة أهداف لهدفين بعد مباراة تأخر في شوطها الأول برباعية نظيفة رسمت علامات الاستفهام قبل أن يتدارك الأمور في الشوط الثاني الذي تفوق فيه ويحفظ ماء الوجه بهدفي التقليص، و لتكون هذه التجربة مذاكرة تحضيرية عملية و درساً مستفاداً للفريق في نهائي دوري كرة الأولى الذي يسعى من خلاله الأخضر الحلبي العريق للعودة على مكانه الطبيعي بين كبار الممتاز وهي الأولوية التي يركز عليها.


وفي قمة مباريات هذا الدور من مسابقة الكأس أزاح الجيش منافسه متصدر الدوري تشرين وتأهل على حسابه إلى ثمن النهائي من خلال ركلات الترجيح 4/2، بعد التعادل في الوقت الأصلي للمباراة بهدف لمثله، وكان لتألق حارس الجيش الدولي إبراهيم العالمة بتصديه لركلتي الحمدكو و العمري الأثر في ترجيح كفة بطل الدوري للموسم الفائت.
وواصل المجد مفاجآته في البطولة بإقصائه الكرامة بهدف وحيد، وحجز الوحدة مكانه بين فرق ربع النهائي بفوزه على المخرم بهدفين نظيفين، ورافقه الفتوة بتجاوزه الجهاد بثلاثية نظيفة ، كما فعل الساحل بفوزه على النواعير بفارق ركلات الترجيح 4/3، بعد التعادل في الوقت الأصلي بهدف لهدف، وأكمل مصفاة بانياس عقد المتأهلين لربع النهائي من بوابة ركلات الترجيح التي تفوق فيها 5/4 على مورك بعد التعادل 1/1، في الوقت الأصلي.
ويلتقي في الدور ربع النهائي الاتحاد مع الساحل، و الجيش مع الشرطة و المجد مع مصافاة بانياس، و الوحدة مع الفتوة.
رقم العدد ١٦٠٩٦