كرة اليد الاتحادية والمتربصين بها

 

حلب/الجماهير

لماذا لم تتساءل الإدارة الاتحادية عن أسباب فوز فريق رجال كرة اليد لموسمين متتاليين لأول مرة في تاريخ هذا النادي العريق باللعبة ثم هبوطها فجأة إلى الدرجة الثانية حيث كانت الأجواء تشير الى نهاية اللعبة في النادي قبل الموسمين آنفي الذكر..
بالطبع لولا بصيص الأمل الذي ظهر جليا" في تلك الفترة حين تسلم بعض الميسورين زمام أمور اللعبة وساهموا في بناء الفرق وللجنسين لم تكن تصل إلى ما وصلت إليه اليد الاتحادية وعلى ما يبدو أن الأمر لم يرق للبعض وقد يستغلوا هذه المرحلة لذلك نقول: إن أمام الإدارة الجديدة كم كبير من المشاكل إضافة للتركة الثقيلة والتي من الممكن أن تزيد أعباء إضافية على هذا النادي الكبير لذلك نتمنى من الإدارة الحالية أن تعيد النظر في الكثير من الأمور المتعلقة بألعاب النادي دون استثناء لتجاوزها لأن المتربصين بالنادي هم كثر.
رقم العدد ١٦١٢٥