بعد سباعية فك النحس .. إصابات لاعبي الحرية على المحك

الجماهير/ محمود جنيد

بعد "فشة الخلق" الخضراء اليوم في مسابقة كأس الجمهورية، و السباعية النظيفة على حساب الشهباء، يمكن لمناصري الأخضر إزاحة شيء من ضباب الواقع، للتمتع بنوع من الصفاء بعد فك النحس ، لكن التساؤلات ماتزال حائمة و قائمة حول أوضاع اللاعبين المصابين ،ومصيرهم قبل اللقاء المقبل المضاعف النقاط مع الساحل في طرطوس ضمن الجولة قبل الأخيرة لذهاب الدوري الممتاز، و الجواب جاء على لسان عضو الطاقم الطبي لكادر الفريق مهند أسد، الذي أفصح بأن هناك فحص ثاني للاعب محمد العجيل سيجرى له يوم غد الثلاثاء، بعد أول تم التأكد من خلاله بأن ركبة رجله اليمنى مصابة بمجرد رض، وسليمة من أي نوع من التمزق الغضروفي أو الرباطي، وعلى أساس ذلك و في حال كانت نتائج فحوصات الغد جيدة، يمكن للاعب الالتحاق بتدريبات الفريق.
وبالنسبة لبقية الإصابات ( حسن مصطفى، خالد بركات، عامر لحام) التي تراوحت بين الشد العضلي و رأس العضلة الخلفية، أوضح معالج الأخضر بأن الأمر ليس له علاقة بنوعية التدريبات سواءَ البدنية أو الفنية، وهناك دور للأرضية العشبية الصناعية القاسية، و برودة الطقس وما إلى ذلك بهذه الإصابات التي يتم التعامل معها و إجلاؤها بالعلاج و التدابير المناسبة.
رقم العدد ١٦٢٨٣