بعد إصابته الموجعة للاتحاد .! الآسيوي حجي عثمان يكشف "للجماهير"ملابسات وطبيعة الإصابة وخفايا معاناته التي تسببت بخيبة أمله!

 

الجماهير/محمود جنيد

تعرض حارس مرمى فريق الاتحاد الاول لكرة القدم خالد حجي عثمان للإصابة ( تمزق بالعضلة الخلفية) خلال مران الفريق اليوم تحت قيادة المدرب البرازيلي آرثر بيرنانديس داسيلفا.
هذه الأصابة التي أكدتها الصور الشعاعية التي أخذت في المشفى اليوم التي راجعها الحارس رفقة معالج الفريق محمد عكاش، وستبعده مبدئيا عن مشاركة الفريق في لقائه المهم المقبل مع حطين ضمن الجولة التاسعة عشرة للدوري الممتاز لكرة القدم، دون أن وجود ملعومات جازمة عن المدة التي ستبعد الإصابة الحارس، عن الملاعب وربما تكون وجيزة ولا تتعدى الجولة المقبلة للدوري، وهو ما ستحسمه الصور التي ستلتقط لعضلة الحارس المصابة خلال الايام المقبلة.
وأسهم تألق الآسيوي كما يلقبه جمهور الاتحاد مع فريقه والمستوى الكبير الذي قدمه، إثر عودته من الإصابة الخطرة الاولى التي تعرض لها بداية الموسم، بدعوته للالتحاق بالمنتخب الوطني الاول، وهذا ما سبب ضربة موجعة لفريقه الاتحاد الذي سيفتقد لخدماته السخية في مباراة حطين، قبل العودة التي قد تكون سريعة كما ذكرنا أنفا وأكده كابتن الاتحاد الحجي عثمان نفسه مفصحا عن حالة من الشد العصبي التي ترافقه منذ مدة بسبب الضغوطات النفسية بسبب الالتزامات المادية التي تحتاج لتغطيتها ( مشروع صغير انشأه ضمن منزله)، وكان انعكاساتها وتأثيراتها المباشرة المسببة لتعرضه للإصابة الجديدة.
وكشف الآسيوي بأنه تحدث بشكل شخصي مع رئيس النادي بخصوص مستحقاته المتأخرة لسداد ما عليه من التزامات، دون أن ينال مراده، وزاد في الطين بلة الظنون المنسوبة إليه بإدعائه الإصابة كردة فعل على عدم صرف مستحقاته المالية، ما أصابه بالخيبة والشعور بعدم التقدير عطاءه وتضحيته بالعودة للمشاركة مع الفريق، مغلبا عاطفته ورغبته بالتواجد في الملعب لاجل مصلحة الفريق، على سلامته الشخصية، إذ كان من الوارد تعرضه لانتكاسة تهدد مستقبله.
تعقيب: إذ نتمنى للحارس الخلوق خالد حجي عثمان الذي يشكل بمستواه ثقل نصف فريق، التعافي السريع والتواجد مع المنتخب الوطني وفريق وناديه اللذين يحتاجانه، فإننا نهيب بإدارة نادي الاتحاد المحترمة التي نثق بها ، بأن تتعاطى مع الكابتن خالد بميزان يعادل كفة عطاءه وما يستحق من تقدير.
رقم العدد ١٦٣٣٤