رد وزارة التربية حول موضوع منهاج الرياضيات للثالث الثانوي .. التركيز في المناهج الحديثة للرياضيات على كيفية الاستفادة ومعالجة المعلومة بدلاً من التركيز على الحفظ

حلب ـ الجماهير
إشارة إلى ما نشر في صحيفتكم في عددها الصادر بتاريخ 20 ـ 2 ـ2019 بعنوان منهاج الرياضيات للثالث الثانوي .. ضخامة وتكرار ويفيد المتخصصين في المرحلة الجامعية نوضح الآتي :
ـ نشكر كاتبة المقال على ما تقدمت به من دراسة استطلاعية تقدم بها عدد من المدرسين والموجهين الاختصاصيين حول واقع مناهج الرياضيات للصف الثالث الثانوي العلمي ، ونستغرب أن يدلوا بآرائهم بعد مضي سنتين على تطبيق المناهج المطورة ، وكان حري بهم أن يتقدموا بهذه الآراء عندما وضعت مسودات هذا الكتاب على صفحة المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية قبل اعتماده رسمياً، انطلاقاً من توجه الوزارة الدائم لتقبل الرأي والرأي الآخر وصولاً إلى إنجاز مناهج متكاملة قدر الإمكان .
ـ تماشياً مع التطور الحاصل في العالم وبالتوازي مع التغييرات التعليمية تم التركيز في المناهج الحديثة للرياضيات على كيفية الاستفادة ومعالجة المعلومة بدلاً من التركيز على حفظ خوارزميات حل، ومعالجة المسائل بشكل تقليدي، وتم تصميم أنشطة تشجع على التعلم الذاتي في مناهجنا في صفوف المرحلة الثانوية ، وفي صفوف أدنى بشكل أقل .
ـ تم وضع المنهاج كسلسلة متواصلة فاحتوت كتب الصف العاشر على المهارات والأدوات الرياضية الأساسية للطالب في المرحلة الثانوية، واحتوت كتب الصف الثاني الثانوي على معظم المفاهيم الرياضية الجديدة والمتقدمة وتابعت كتب الصف الثالث الثانوي توظيف المهارات والمفاهيم الجديدة في تعلم جديد مع مراعاة التواصل مع الصفين السابقين.
ـ أوضح منسق مادة الرياضيات في المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية والموجه الأول ميكائيل حمود أن ما ذكر حول عدم وجود فراغية ومثلثات ، فهذان البحثان وجدا بعيداً عن الحفظ والتلقين ،حيث تم إثبات مادة الفراغية في المنهاج بطرائق منها بطريقة شعاعية متممة لما تعلمه الطالب في الأول الثانوي ، كما يوجد ثلاثة أبحاث تكرس مفهوم الهندسة الفراغية مثل (الأشعة في الفراغ ـ ومركز الأبعاد المتناسبة في الفراغ ـ والجداء السلمي في الفراغ) والتطوير ربط الأشعة بالهندسة الفراغية ، وكذلك مادة المثلثات فقد أغناها المنهاج في صفوف المرحلة الثانوية ، كتطبيقات للجداء السلمي وهذا هو الاسم الحقيقي لبحث المثلثات، لأن هذه العلاقات المثلثية تستنتج من الجداء السلمي.
ـ الكتاب احتوى على كم من مسائل الأبحاث فلكل درس من دروس المنهاج فقرة واضحة تماماً بعنوان تكريساً للفهم وزودت بالأمثلة للترسيخ وتثبيت المفهوم الذي تعلمه الطالب، والمسائل المتشابهة ضرورية كي يناقش المدرس عدداً من المسائل مع طلابه وتعطى المتشابهة للطالب كتمرين منزلي ليتدرب على كيفية حل المسائل.
ـ تدرس الوزارة (المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية) المقترحات الواردة في المقال من خلال دعوة الموجهين الاختصاصيين والمدرسين في الميدان في مديريات التربية باستمرار لإبداء آرائهم ومقترحاتهم واعتماد المناسب منها .
رئيس المكتب الصحفي
في وزارة التربية
رقم العدد 15605