رسوب بالجملة لطلاب الثانوية الزراعية بحلب والنتيجة صفر بالمئة. ؟؟!! الوزارة توضح: 13 حالة تشابه و2 حرمان بسبب كتابة رموز على ورقة الاجابة

الجماهير – رفعت الشبلي

تقدم إلى امتحان الثانوية المهنية الزراعية والبيطرية والآلات /15/ طالباً من محافظة حلب ، وبعد صدور نتائج الامتحان تبين أن الطلاب المتقدمين كانت نتائجهم الرسوب بسبب حصولهم على علامة ( الصفر ) في إحدى المواد؟؟؟!!!

اعترض الطلاب وذويهم على النتائج واعتبروا أن الأمر فيه لبس ما ، واصفين الإجراء الذي اتخذ بحقهم بـ " التعسفي " .

" الجماهير " تلقت شكوى من الطلاب و ذويهم لمتابعة الموضوع ونقل الصورة الى الجهات المعنية وتبيان الحلقة المفقودة بالقضية، وكان ما يلي :

- لا علاقة للثانوية بالامتحان

البداية كانت مع مديرة الثانوية المهنية الزراعية والبيطرية و الآلات علا قنواتي التي نفت علاقة المدرسة بالامتحان - بما يخص المراقبة والتصحيح – وأرجأت الامر إلى وزارة الزراعة ومديريتها في حلب – كون الامتحان جرى في المعهد الزراعي وبإشراف مديرية الزراعة والوزارة – أي لم يشارك أي مدرس من الثانوية لا بالمراقبة ولا بالتصحيح ، على حد قولها .

وحول عدم إرسال المدرسة مندوب مراقب لعملية التصحيح قالت قنواتي : إنه لايوجد مكان سكن للمراقب الذي سوف نقوم بإرساله إلى غير محافظة ؟؟ !!

مع العلم أن رئيس المركز الامتحاني جاء إلى حلب من محافظة تبعد أكثر من /350/ كم ، وهنا السؤال : كيف يتم إرسال رئيس مركز امتحاني من محافظة أخرى ولا يتم إرسال مندوب متابعة تصحيح من حلب ؟! .

بدورها أوضحت رئيس دائرة التدريب والتأهيل في مديرية الزراعة المهندسة أميرة الصالح " للجماهير " أن عمل المديرية اقتصر على المراقبة و متابعة سير العملية الإمتحانية – في المعهد الزراعي فقط – ولاعلاقة للمديرية بتصحيح الأوراق الإمتحانية ، أي فقط " المراقبة " .

- وزارة الزراعة تحيل الموضوع للرقابة الداخلية

" الجماهير " استمرت بالمتابعة لإيجاد حلقة تصل المعلومات ببعضها والبحث عن رد أو توضيح رسمي حول الجهة المعنية وفي اتصال هاتفي مع وزارة الزراعة وتحديداً رئيس قسم التعليم الثانوي الزراعي محمد زحلان الذي أكد أن لجنة مناقشة الغش – ضبطت أثناء تصحيح الأوراق تشابه – في مادة " الصناعات الغذائية " مما اضطر اللجنة إلى تنظيم الضبوط بحق الطلاب المتقدمين و المتواجدين اصلاً في قاعة واحدة ، لذلك كانت النتيجة علامة الصفر وبالتالي رسوب بحسب المرسوم التشريعي رقم /153/ و المعدل بالمرسوم/ 300 / بتاريخ 12/8/2012 وتعليماته التنفيذية في المادة /28/ الذي ينص على رسوب الطالب في السنة الدراسية الواحدة إذا كانت علامته صفر في إحدى المواد وبين زحلان أن جميع الطلاب تقدموا باعتراض على النتائج وأن الوزارة تدرس الاعتراضات بكل شفافية وتهدف الوزارة إعطاء الطالب العلامة الذي يستحق وسوف يتم البت فيها عن قريب .

كما أكد زحلان أن الوزارة تحقق من خلال مديرية الرقابة الداخلية كون تقديم المادة جرى في المعهد الزراعي بتاريخ 23/6/2019 ، مضيفاً بأن للطلاب الحق في التقدم إلى الدورة التكميلية بحسب العادة متمنيا لهم النجاح .

- أسباب الحرمان

بدورهم أعرب الطالبان المحرومان سما قدسية ويوسف الهويس عن عدم رضاهم بضبوط الحرمان التي نظمت بحقهم متمنين النظر لهم بعين "الإنصاف " و أشاروا إلى أن ما وجد في أوراقهم إلامتحانية كان بالصفحات المعَدة للمسودة وهي – المسودة – لاتصحح و لا ينظر إليها .

في حين اعتبر زحلان أن الضبوط المنظمة بحق الطالبان كانت تنص على وجود علامة فارقة مثل – رسومات أو كتابة اسماء معروفة أو غير معروفة – مما اعتبرته اللجنة غش ، لذلك اتخذت القرار بحقهم وهو الحرمان .

كما كانت إعتراضات الطالبان حول عدم إرسال مراقب من المدرسة ليراقب عمليات التصحيح " كما كان يتم في كل عام .

اسئلة موجودة على لسان كل طالب وولي أمره تنتظر الإجابة .

رقم العدد 15742