استجابة لما نشرته "الجماهير"... المؤسسة العامة للمياه تقوم بالإصلاحات وإيقاف تدفق المياه على الأقبية السكنية بحي الجابرية

الجماهير / أنطوان بصمه جي

استجابة لما نشرته صحيفة "الجماهير" بتاريخ 14 نيسان تحت عنوان (تسرب مياه "مجهولة المصدر" في أقبية سكنية بحي الجابرية ) قامت المؤسسة العامة لمياه الشرب بالاطلاع على مكان المشكلة وإرسال ورشات الصيانة وتنفيذ الأعمال المطلوبة لتوقف التسريب.

جالت "الجماهير" على بعض الأقبية السكنية المتضررة والاطلاع على حال بعض السكان القاطنين فيها، حيث أكدت أم فراس (أم لخمسة أطفال) التحسن الكبير لما يقارب 8 كتل سكنية، وعبرت عن معاناتها السابقة بعد أن قضت أكثر من 4 أشهر في فصل الشتاء والمياه المسربة داخل منزلها، مبينة أنه تم الانتهاء من المشكلة دون تسرب نقطة مياه إلى منزلها .

بدوره، كشف المهندس أنس أبو دان المدير العام لمؤسسة المياه عن انتهاء الأعمال المتعلقة بمشكلة بوجود كميات كبيرة من المياه في الأقبية السكنية المجاورة لمشفى الجابرية .
وأوضح أنه تم توجيه قسم الصيانة التابع للمؤسسة إلى حي الجابرية والاطلاع على الأقبية السكنية للعمل على مراحل متتالية، بداية من توجيه الفرق الليلية للكشف عن مصدر المياه وفرق الصيانة وقطع المياه عن الحي للوصول إلى مكامن الخلل.

كما أوضح المهندس نوفل شومان رئيس قسم الصيانة في شركة المياه تمركز الحي _في بعض بقعه الجغرافية_ فوق بساط مائي حيث كان وادي زراعي في ثمانينيات القرن الماضي وبالتالي تربته مشبعة بالمياه وقامت الورشات بالكشف عن أماكن تسرب المياه واستبدال الشبكة القديمة بشبكات جديدة في التسعينيات حيث لا تزيد في عمقها عن سطح الأرض ما يقارب 90_ إلى 1 متر كأقصى تقدير وهي شبكة مرنة أي تسرب فيها يتم الكشف عنه بعدة مراحل متتالية بناء على الشكوى المقدمة تم إرسال الفرقة الليلية التي تقوم بعمليات فحص مواقع تسريب المياه وتليها ورشات الصيانة بالحفر بموجب الإشارة الليلية وتصليح العطل الذي تم اكتشافه.

وأضاف رئيس شعبة الصيانة أنه في تاريخ 14 نيسان، توجهت الفرقة الليلية إلى موقع الشكوى في حي الجابرية وتم البدء بعمليات الحفر وتم اكتشاف تسريب من قسطل مياه تعرض للاهتراء نتيجة مرور قسطل تابع للصرف الصحي فوق قسطل المياه الرئيسي وتم إصلاحه بما يقارب 3 أمتار بالإضافة إلى تغيير قسطل الصرف الصحي المهترئ الأمر الذي لاقى تغييراً كبيراً في انخفاض منسوب المياه في غالبية الأقبية.
تصوير: جورج أورفليان