عدم توفر إصدار #بطاقات " بدل تالف أو ضائع الخاصة بالآليات " في مراكز #تكامل .. وسائق سرفيس يضطر للتعبئة من السوق السوداء.؟؟!! تكامل : البطاقات العائلية متوفرة .. والخاصة بالآليات يتوقع خلال أسبوع

 

الجماهير || أنطوان بصمه جي

رغم جميع التأكيدات عن التحديثات التي تجرى في النظام التمويني وخصوصاً فيما يتعلق بالبطاقات الإلكترونية "الذكية" التي تهدف إلى إيصال الدعم إلى مستحقيه وضبط الندرة الحاصلة في المحروقات، فإن المواطن لم يشعر بذلك خصوصاً مع التأخير الحاصل في إصدار البطاقة الإلكترونية وعمليات تحديث البيانات ناهيك عن موضوع غياب شبكة الانترنت في بعض الأحيان.

وصلت إلى جريدة "الجماهير" شكوى مفادها أن أحد المواطنين تعرضت بطاقة آليته الإلكترونية للكسر منذ عشرة أيام وبالتالي لم يعد يستطيع تعبئة آليته نوع ميكرو تويوتا 24 راكب والتي تعمل على خط الأعظمية بمادة المازوت، وطلب منه عامل التعبئة في كازية الراموسة تبديل بطاقته الإلكترونية المكسورة إلى قسمين من أحد مراكز شركة تكامل.

بدأت جولة المشتكي من مركز مدرسة عامر سرميني في حي سيف الدولة، حيث قال له الموظف هناك أن المركز متخصص لاستصدار البطاقات العائلية الإلكترونية فقط، ثم توجه إلى مركز الشركة في مديرية الزراعة عند دوار الكابري الزراعة في حي الميدان وبيّن له الموظف أنه لا يوجد تجديد بطاقات الإلكترونية في المركز.

لم يستسلم المشتكي بعد جولاته المتكررة، فقرر الذهاب إلى مركز شركة تكامل في مدرسة الكندي بحي الموكامبو، حيث أكد الموظف له أنه لا يوجد استصدار بطاقات إلكترونية (بدل تالف)، وقرر الخوض في تجربة تنقل جديدة وذهب إلى مركز المكتبة المركزية الكائن ضمن الحرم الجامعي فأكد له الموظف بأنه لا يوجد تجديد بطاقات مكسورة بينما يوجد في المركز استصدار بطاقة لأول مرة فقط.

وقدم له أحد الأصدقاء نصيحة بالذهاب إلى محافظة أخرى، وقرر المشتكي خوض تجربة السفر فذهب إلى محافظة حماه وبالضبط إلى مركز وادي الشريعة جانب جامع مصعب بن عمير الكائن ضمن مركز المدينة، فهمس له أحد المتواجدين في المركز بأنه لا يوجد استصدار بطاقة بدل تالف في كل المحافظات السورية، علماً أن تكلفة الرحلة إلى محافظة حماه أجبرته على دفع ما يقارب 25 ألف ليرة سورية لكنه عاد أدراج الرياح بدون استصدار بطاقة جديدة.

وكما أشار المشتكي إلى وجود مراقبين على الخطوط يقومون بإحصاء السيارات العاملة على الخطوط لعدم تجزئة الخط الواحد، مؤكداً أن بطاقته الإلكترونية ستتوقف عن العمل في حال عدم تعبئة سيارته بالمازوت وحرمانه من مخصصاته وخسارته لعمله أو إجباره لتعبئة المازوت من "السوق السوداء".

تواصلت "الجماهير" مع قسم الشكاوى في شركة تكامل عبر الرقم الرباعي 9884 المدون خلف البطاقات الإلكترونية، حيث أكدت إحدى موظفات خدمة الزبائن في الشركة عدم توفر بطاقات إلكترونية جديدة للآليات في الوقت الحالي بينما يتوفر بطاقات إلكترونية مخصصة للعائلة، مضيفة أنها لا تمتلك معلومات حول موعد استصدار البطاقات المخصصة للآليات ليتمكن المواطن من استصدار بطاقة "بدل تالف" وتتوقع أنه خلال أسبوع يتم توفيرها .