ثقافة

اختتام فعاليات مهرجان الثقافة في حلب .. تسليط الضوء على رموزها الفكرية

دور حلب الريادي في النهضة العربية الحديثة عنوان الندوة التي أقيمت في ختام فعاليات مهرجان الثقافة .. مهرجان الحياة الذي استضافته مدينة حلب احتفالاً بالذكرى الثانية لدحر الإرهاب عن ربوعها.

ما الذي يحدث ؟ .. الدور التركي

في ضوء الاقتتال الدائر بين المجموعات الإرهابية المسلحة يتساءل المراقبون والسياسيون ما الذي يحدث؟ على اعتبار أن تركيا هي المتحكم الأول والأخير بحركة هذه المجموعات الإرهابية.

بمعنى آخر هي من فتح الحدود أمام الإرهابيين والمتشددين الذين قدموا من أكثر من /80/ دولة وهي التي سهلت مرور السلاح عبر حدودها ومطاراتها لا بل وهي من مول وسلح وبشكل مباشر المجموعات المسلحة كالزنكي الإرهابية وغيرها. وفي ضوء هذا التماهي التركي الأردوغاني مع حركة هذه المجموعات الإرهابية يحق لنا أن نتساءل أين تقف تركيا من هذه التصادمات إن صح التعبير ...؟

مواضيع وطنية وإنسانية ضمن قصائد مهرجان الثقافة

تضمنت فعاليات اليوم الثاني من “مهرجان الثقافة .. مهرجان الحياة” الذي يقيمه اتحاد الكتاب العرب بمناسبة الذكرى الثانية لتحرير مدينة حلب من الإرهاب جلسات للشعر والقصة بمشاركة مجموعة من الأدباء والمفكرين من مختلف المحافظات السورية وذلك في مقر فرع اتحاد الكتاب العرب في حلب.

وعبرت قصائد الشعراء في المهرجان عن معاناة الشعب السوري خلال الحرب الإرهابية على بلده إضافة إلى إلقاء نصوص وطنية واجتماعية تضمنت معاني الفرح بانتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب وأشارت إلى عودة الحياة والأنشطة الثقافية إلى مدينة الشهباء .

دمشق حلب

كنت متحمسة جداً لدخول دور السينما لحضور فيلم (دمشق حلب) بطولة فناننا القدير دريد لحام وباقة من ممثلينا الرائعين .

الفيلم من تأليف تليد الخطيب وإخراج باسل الخطيب، مشاعر وطنية جياشة انتابتني مع بداية عرض الفيلم الذي كنت أتوقع منه محاكاة الأزمة التي كانت تعيشها تلك المدينتين العريقتين .

البداية كانت لمشهد يصور رجلاً يريد أن يشنق نفسه لأن الحياة لم تعد تطاق بسبب الوحدة التي يعيشها وسفر أولاده وانشغالهم عنه.

المؤرخ " محفل " إلى المثوى الأخير

ها هي حلب الشهباء من جديد تودّع قامةً تاريخية وعلمية سامقة في سماء سورية بل في سماء العالم العربي .. إنه المؤرخ الكبير محمد كامل محفل الذي غيبه الموت مساء الأربعاء الثاني من كانون الثاني الجاري عن عمر يناهز التسعين عاما بعد مسيرة علمية حافلة قضاها في البحث والتأليف والتدريس.

ـ ولد الدكتور محمد كامل محفّل في حلب الشهباء عام (1928) وفيها تعلّم.

ـ حصل على إجازة في التاريخ عام (1949، ) وعلى دبلوم في التربية وعلم النفس عام ( 1953).

كنت على حلم

كنت على حلم

ذات مساء

أن أرى قاسيون

كم كان مهيباً ..

وقت حضر ..!!

ذات مساء راودني عشقه ..

وذات يوم ودعته ..

وانشطر القدر ..!!

حزينة تلك المدن الممتدة

من الحلم .. حتى الحلم

والمطعمة بصدف الصبر..

اللغة العربية وأهميتها في احتفالية بمناسبة يومها العالمي بجامعة حلب

استضاف المعهد العالي للغات في كلية الآداب بجامعة حلب احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية تضمنت عدة محاضرات عن لغة الضاد وضرورة الحفاظ عليها وموقف الكتاب الغربيين منها.

وأكد الدكتور أحمد دواليبي عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية أن اللغة العربية عنصر أساسي في وحدة العرب والقاسم المشترك بينهم مشيراً إلى أنها ظلت منطوقة ومفهومة حتى يومنا هذا ما يتطلب تجهيز خريجي الأدب العربي لكي يتابعوا رسالة الحفاظ عليها ويعلموها للأجيال القادمة.

الحياة تعود مجدداً لأروقة حلب الثقافية

أوابدها وبيوتها العريقة وتمسك أهلها بالحياة وعشقهم للفن والإبداع كانت زوادة صمود مدينة حلب الشهباء لتعيد هذه المدينة الضاربة جذورها في التاريخ حكاية صدها للغزو المغولي قبل 700 عام مع الإرهابيين وتحقيق الانتصار على يد أبطال الجيش العربي السوري وصمود أهلها وتضحياتهم.

وبعيد التحرير واصل النشاط الثقافي في الشهباء حراكه بحماسة والذي لم يتوقف حتى تحت قذائف الإرهاب ليعلن للعالم أجمع أن رسالة الثقافة والفن والإبداع انتصرت على سلاح الإرهاب والظلام.

الفكر التكفيري في محاضرة للباحث عاصي الشيخ

نشأة الفكر التكفيري وخصائصه والقوى الداعمة والممولة له ودور القوى الامبريالية والصهيونية في نشأته ورعايته واستثمار الدين في السياسة ودور بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية في دعم هذا الفكر ورعاية بني سعود له والمتمثل في الوهابية والإخوان المسلمين والجماعات الأخرى كان أبرز ما تحدث به الباحث حسن عاصي الشيخ في محاضرته بعنوان / الفكر التكفيري /التي أقامتها قيادة شرطة محافظة حلب ومديرية الثقافة في المركز الثقافي بالعزيزية .

معرض التصوير الضوئي في حلب يجسد المدينة ببيوتاتها العتيقة وأزقتها الفريدة

بمشاركة 41 شاباً وشابة افتتح اليوم معرض التصوير الضوئي الذي ضم 73 صورة فنية جسدت مدينة حلب وتراثها ووثقت مشاهد الدمار والخراب فيها وأعمال الترميم والصيانة وإعادة الإعمار وذلك في صالة تشرين للفنون الجميلة في حلب لمدة ثلاثة أيام.

وبين جابر الساجور مدير الثقافة في حلب أن المعرض نتاج لطلاب المعهد الثقافي الشعبي بعد اتباعهم دورة تدريبية للتصوير الضوئي عبروا فيه عن وجدانهم وما عانوه خلال فترة الحرب على سورية.

الصفحات

اشترك ب RSS - ثقافة