ثقافة

رجال الله ... قادمون

أبشروا .. يا أبطالنا ..

يا أهلنا ..

أبشروا .. أيها المحاصرون ..

فقد جاءكم الوعد الحق

نعم .. جاءكم سيف من سيوف الله ..

استله أسد عظيم ..

هوى به على أركان الظلم ..

أبشروا .. أيها الصامدون ..

بالنصر الذي وعدتم به

جاءكم نصر من الله .. وفتح قريب ..

نعم .. جاءكم سيف الله ... سلطه الله على أعداء الله .. والوطن

أبشروا يا من استبسلتم ..

في الدفاع عن الأرض والعرض ..

أبشروا .. يا من بذلتم الغالي .. والنفيس ..

يا من بذلتم .. أعز ما لديكم ..

أبشروا .. يا أهلنا الصامدين ..

آن الأوان .. أن يلتئم شملنا ..

اللغة العربية واللغة العالمية

اختتمت فعاليات احتفالية اللغة العربية التي أقامتها مديرية الثقافة بحلب بالتعاون مع فرع اتحاد الكتاب العرب وجمعية العاديات ولجنة تمكين اللغة العربية في محافظة حلب بندوة بعنوان: اللغة العربية اللغة العالمية شارك فيها الدكتور أحمد قدور والدكتور محمود أنيس والأستاذ عدنان كزارة وأدار الحوارات الأديب محمد جمعة حمادة .

معرفة الأجناس الأدبية وتصنيفها

أقامت مديرية الثقافة بحلب بالمركز الثقافي العربي بالعزيزية محاضرة بعنوان: معرفة الأجناس الأدبية وتصنيفها ، تحدث فيها الشاعر محمد بشير دحدوح عن النص اللغوي الذي يجب أن يكون مضبوطاً بقواعد اللغة العربية حتى نستطيع أن نقول إنه نص لغوي كما تحدث عن النص الإبداعي وتسمياته وتصنيفاته المتنوعة.

واستهل المحاضر بالحديث عن الصوت في اللغة وصولاً إلى تعريف الكلمة التي بترابطها مع غيرها تكون جملاً ، وقسم الجمل إلى قسمين.. جمل حياتية وجمل إبداعية جمالية ، وفصل في النوع الثاني لأن منه تكون الأجناس الإبداعية في النص الأدبي .

دور اللغة العربية في تعميق الانتماء القومي .. أهمية اتخاذ ما يلزم لمواجهة المخططات التآمرية على حضارتنا وتاريخنا وثقافتنا

برعاية الدكتور محمد مروان علبي محافظ حلب وضمن احتفالية يوم اللغة العربية واللغة الأم أقامت مديرية الثقافة بحلب بالتعاون مع فرع اتحاد الكتاب العرب وجمعية العاديات ولجنة تمكين اللغة العربية في المحافظة محاضرة بعنوان / دور اللغة العربية في تعميق الانتماء القومي / تحدث فيها الدكتور عمر دقاق عن دور اللغة في تمتين أواصر أبناء الشعوب العربية على اعتبارها من أقوى الروابط التي توحد أبناء الأمة العربية ، مشيراً إلى ضرورة تعريف الأجيال الجديدة بمجدنا الغابر وبتراث أجدادنا وما قدموه للإنسانية من علوم ومعارف وأن نعمل على النهوض بواقعنا من أجل أن نكون في الصدارة بين الأمم فل

النزوع القممي عند المتنبي .. والراهن العربي المعاصر .. هل يجسد كبرياءَ العربي قديماً وخنوعه حديثاً ؟! 2/2

لنصغ معاً إلى هذه الأبيات الثلاثة التي يرصد لنا فيها موقفه الشخصي من الشباب المتكامل الجدير بالاحترام والتبجيل ، وأنا إذ أتلو هذه الأبيات المرة تلو المرة لا أكاد أصدق أن أبا الطيب قائلها لأن معظم المغرورين والمتكبرين يكونون في منأى عن منظومة القيم في حين نجد المتنبي يجسد لنا منتهى السمو ممثلاً بأخلاقية الفارس .. ولعله في أبياته هذه يوصف لنا نفسه المشحونة غروراً .. لكنها  بالتوقيت نفسه ترشح أدباً وعفة وأمانة ..

قراءة نقدية لقصيدة من مجموعة مواكب الفصول

قصيدة " سورة الأنخاب .." من مجموعة  "مواكب الفصول " ،  للشاعر جلال قضيماتي ، وقد جاءت المجموعة  في /175/ صفحة من القطع الوسط ، طباعة وإصدار اتحاد الكتاب العرب عام 2004م ، تتضمن /25/ قصيدة من إيقاعات التفعيلة عدا قصيدتين ( بغداد – شراع اليقين ) عموديتين ، في آخر  المجموعة ، وهي السابعة في إصدارات الشاعر ، وجميعها صدرت عن اتحاد الكتاب العرب بدمشق .

وداعا الفنّان التشكيلي المتميز نذير نبعة .. استمر حتى أيامه الأخيرة أميناً على نشاطه الإبداعي وحضوره المفعم صدقاً ومحبة ومعرفة وعطاء

الفنان التشكيلي الراحل نذير نبعة لم يكن مجرد فنان كبير، وإنما هو علم في الثقافة الوطنية والعربية، ومعلم لأجيال من الفنانين.

العقلانية في التراث الفلسفي العربي .. تاريخنا حافل بالفكر الذي يحض على إعمال العقل في جوانب الحياة كافة

برعاية الدكتور محمد مروان علبي محافظ حلب واحتفاء بيوم اللغة الأم - اللغة العربية أقامت مديرية الثقافة بحلب محاضرة بعنوان : (العقلانية في التراث الفلسفي العربي ) ألقاها الباحث محمد قجة رئيس مجلس إدارة جمعية العاديات .

النزوع القممي عند المتنبي والراهن العربي المعاصر .. هل يجسد كبرياءَ العربي قديماً وخنوعه حديثاً ؟! 1/2

في أزمنة التحولات العاصفة التي تزلزل جغرافيات أبجدية الضاد وعلى رأس الهرم منها جغرافيات الهلال الخصيب يجد شاهد العصر نفسه تلقاء تناوب مزدحم بين الكآبة والأسى . وقد تذرف عيناه دموعاً حرّى بلا استئذان في حين يجد نفسه أحياناً منقلباً تجاه الأمس البعيد علّه يلقى ما يلغي صورة الواقع المدنس فيما خطته أقلام العباقرة في ساعات حلّقت فوق التاريخ ليشتم منها نبض الحياة .

التيار الدرامي في شعر توفيق أحمد 2/2

قد تتشكل عناصر الحكاية في القصيدة الشعرية من تقنيات استعادة الماضي في عملية تداعٍ حر مؤسس على الغوص في الذاكرة مستدعياً الزمان والمكان، أو متحرراً منهما، وهذا الاسترجاع هو بمثابة استبطان لحالات سحرية غامضة غائصة في اللاوعي، وكثيراً ما تأتي في صياغات الحلم التي يعتمدها كتّاب مسرح العبث-اللامعقول، يقول الشاعر توفيق أحمد:

الصفحات

اشترك ب RSS - ثقافة