اقتصاد

معرض دمشق الدولي يستعد لاستقبال مشاركات دولية واسعة ورجال أعمال وشركات متنوعة

مع اقتراب موعد معرض دمشق الدولي تدخل التحضيرات مرحلتها النهائية وسط جهود مكثفة ووتيرة عمل متواصلة استعداداً لافتتاح دورته الستين بمشاركة 48 دولة و1700 شركة محلية وعربية ودولية وعدد من رجال الأعمال المشاركين من الخارج.

وأكد مدير المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية فراس كرتلي أن المعرض هذا العام يحظى بمشاركة دولية واسعة ومتنوعة حيث ثبتت 48 دولة مشاركتها منها 23 مشاركة رسمية و25 عبر الشركات مشيراً إلى مشاركة دول جديدة لم تشارك في الدورة السابقة هي الارجنتين ومقدونيا وأوسيتيا.

شحن بضائع العقود التصديرية الموقعة على هامش معرض دمشق الدولي مجاناً

ضمن إجراءات الدعم الحكومي للعملية التصديرية اتخذت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية قراراً بدعم العقود التصديرية الموقعة على هامش فعاليات الدورة الـ 60 من معرض دمشق الدولي بنسبة 100 بالمئة.

إزفيستيا الروسية : معرض دمشق الدولي سيشكل مرحلة جديدة في التعاون الاقتصادي بين روسيا وسورية

أكدت صحيفة ازفيستيا الروسية أن معرض دمشق الدولي بدورته الستين يعتبر من أكبر فعاليات المعارض في منطقة الشرق الأوسط وسيشكل مرحلة جديدة في التعاون الاقتصادي بين روسيا وسورية وسيشهد توقيع اتفاقيات ثنائية مهمة بين البلدين الصديقين.

باناماريوف لـ سانا : 10 شركات بيلاروسية ستشارك في معرض دمشق الدولي

أكد السفير البيلاروسي بدمشق ألكسندر باناماريوف أن 10 شركات بيلاروسية متخصصة بمجالات تتعلق بتصنيع الآلات والأغذية والمعدات الطبية والأدوية والمواد الكيماوية ستشارك في معرض دمشق الدولي بدورته الستين.

وفي حديث لـ سانا اعتبر السفير باناماريوف أن مشاركة الشركات البيلاروسية بالمعرض فرصة مهمة لها من أجل توقيع عقود مع نظيراتها السورية واستيراد بعض المنتجات الزراعية السورية.

التجاري السوري : قبول الإيداعات النقدية بحسابات القطاع العام الإثنين والأربعاء الأسبوع القادم

أعلن المصرف التجاري السوري عن قبول فروعه الإيداعات النقدية بحسابات القطاع العام خلال يومي الاثنين والأربعاء من الأسبوع القادم.

ويأتي إعلان المصرف نظراً لصدور بلاغ رئاسة مجلس الوزراء بتعطيل الجهات العامة بمناسبة عيد الأضحى المبارك ابتداء من صباح يوم الأحد 19-8-2018  ولغاية يوم الخميس الواقع 23-8-2018.

مطالب محقة لصناعيي البلليرمون .. إيصال التغذية الكهربائية مطلب أساسي لزيادة عدد المنشآت المنتجة

بحضور أكثر من 200 صناعي عقد لقاء موسّع في منطقة البلليرمون الصناعية مع محافظ حلب حسين دياب و المهندس فارس الشهابي رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة حلب .

وأوضح المهندس فارس الشهابي أهمية هذا اللقاء حيث تعتبر منطقة البلليرمون الصناعية من المناطق الرائدة في دفع عجلة الصناعة ورافداً أساسياً من روافد التصدير , مشيراً إلى أن الجهود التي  بذلتها الغرفة منذ تحرير المنطقة ساهمت بشكل واضح في حل معظم القضايا التي يعاني منها صناعيو المنطقة , مؤكداً أن هذه الجهود تكللت يوم أمس بتركيب مركزين تحويليين لتغذية المنطقة بالكهرباء .

غرفة صناعة حلب تنتخب ممثليها في مجلس إدارة مدينة الشيخ نجار الصناعية

انتخب صناعيو حلب ممثلي غرفة الصناعة في مجلس إدارة مدينة الشيخ نجار الصناعية .

وخلال حضوره الانتخابات في مقر إدارة المدينة الصناعية أوضح المهندس فارس الشهابي رئيس غرفة صناعة حلب أن هنالك مهام عديدة تنتظر ممثلي الغرفة في مجلس إدارة المدينة الصناعية تتطلب المتابعة الدائمة لقضايا الصناعيين من أجل النهوض بواقع الصناعة .

عودة 1300 معمل للإنتاج في منطقة الكلاسة الصناعية بحلب .. ومطالب بإيجاد حلول للصعوبات

تشكل المنطقة الصناعية في حي الكلاسة بحلب ركناً بارزاً في الصناعات النسيجية وبعد انحسار الإرهاب عنها عادت للدوران وقدرت عدد المعامل التي عادت للإنتاج بنحو 1300 ستون بالمئة منها تختص بالصناعات النسيجية.

ويواجه الصناعيون في المنطقة مجموعة من الصعوبات التي تعترض سير عملية الانتاج وخلال جولة طالب أصحاب المنشآت والورشات الحرفية بزيادة عدد ساعات التغذية الكهربائية من أجل استمرار دوران المعامل وإنارة الشوارع والطرقات المحيطة بالمنطقة.

الكهرباء والتأمينات تتصدران مطالب صناعيي منطقة الكلاسة الصناعية ... الشهابي : نحن جادون في تلبية المطالب ومعالجتها مع الفريق الحكومي

في جلسة اتسمت بالمكاشفة والجرأة طرح صناعيو منطقة الكلاسة المطالب والقضايا التي يعانون منها والتي تقف عائقاً أمام التطور الصناعي وإعادة دوران عجلة الإنتاج.

وكان في صدارة الطروحات موضوع الفروقات الكهربائية التي فرضتها الشركة العامة لكهرباء محافظة حلب على أصحاب المنشآت، علماً أن الصناعيين كانوا قد دفعوا ما ترتب عليهم من ذمم مالية، وهنا طالب الصناعيون بإعفائهم من هذه الفروقات.

الشركات المحلية بانتظار معرض دمشق الدولي : محطة لتأكيد وجودنا مجدداً

منذ الخمسينيات يشكل معرض دمشق الدولي فرصة كبيرة أمام مختلف الشركات المحلية والعربية والأجنبية لعرض منتجاتها أمام عدد هائل من الزوار ورجال الأعمال لكنه منذ العام الفائت وبعد عودته من انقطاع دام لـ 5 سنوات بات حدثاً مفصلياً وضرورياً للشركات المحلية السورية ولا سيما الخاصة منها.

الصفحات

اشترك ب RSS - اقتصاد