تراث وفن

صابون الغار في التراث الحلبي .. صناعة عمرها أكثر من ألف سنة

تشتهر حلب على مر العصور بصناعة صابون الغار حيث طرقت سمعته أبواب العالم من خلال اصطحابه في حقائب السفر للجاليات السورية في المغترب، وكان أفضل هدية تقدم في المناسبات فأصبح صابون الغار الحلبي كقلعتها رمزا من رموز التراث الحلبي.

يقول الدكتور محمد خواتمي من جمعية العاديات في حديثه لـ " الجماهير " عن هذه الصناعة :

الزنابيلي اسم ارتبط في "حلب" بالصابون وصناعته التي دامت لأكثر من ألف سنة على التوالي.

ماذا يفعل هذا المعتوه السياسي " أردوغان " ؟! أوقفوا جنونه ..

(إن عمارة بناء معبد عين دارة ذات أصل محلي سوري وغير متأثرة بأية تقاليد خارجية أخرى).

استيطان غارق في القدم، كشفته التنقيبات والمسوحات في موقع عين دارة الذي يمتد من عصر النيوليت إلى العصور الوسطى، تخللتها فترات انقطاع سكن قليلة فقط. البلدة المنخفضة والتل المرتفع الذي يشمل المعبد يُظهران وجود استيطان متنوع خلال عصر البرونز الحديث وكذلك خلال عصر الحديد المبكر والأوسط.

الألقاب العربية الفنية 3/4

هناك أسماء شهرة وألقاب خاصة يتميز بها المبدعون وهذه الألقاب تأتي نتيجة محبة الجمهور للفنان سواء كان مطرباً أو ممثلاً أو يجمع بين صفات ومواهب فنية عدة. ونتابع في الجزء الثالث من هذا المقال ما تبقى من أصحاب المواهب الفنية وألقابهم:

1-    آمال الأطرش (أسمهان):

حمود : تدمير النظام التركي لمعبد عين دارة عمل همجي

حذر الدكتور محمود حمود المدير العام للآثار والمتاحف من المخاطر التي تتعرض لها الآثار في منطقة عفرين جراء عدوان النظام التركي على المنطقة.

وقال حمود في تصريح لسانا “تعد منطقة عفرين من أغنى المناطق السورية بالآثار حيث يضم جبل سمعان ثلاث محميات أثرية مدرجة على لائحة اليونيسكو وهي مهددة بالخطر لأنها قريبة من منطقة عفرين”.

حمام القواص الأثري في حلب القديمة ينفض رماد الإرهاب ويعود للحياة

يوما بعد يوم يعود نبض الحياة لمدينة حلب القديمة بما ذخرت به من شواهد تاريخية وأبنية أثرية ظلت شاهدة على حضارتها وتطورها العمراني الفريد الذي مزج بين مختلف العهود التي مرت على المدينة.

حمام القواص الأثري الذي يقع بالقرب من باب النصر مثال حي على عودة الحياة للمدينة التي نفضت غبار الإرهاب وبدأت تنهض من تحت الرماد لتدعوا أهلها إلى العودة لممارسة طقوسهم الاجتماعية المميزة.

خطة لترميم وتأهيل قاعة العرش في قلعة حلب

وضع خطة عمل كمرحلة اسعافية لترميم وتأهيل قاعة العرش في قلعة حلب، وإعداد إضبارة عقدية تتضمن أعمال تأهيل وترميم تشمل ترحيل أنقاض وأتربة وحجارة من القاعة وصيانة النوافذ والجدران والإنارة ضمن القاعة وغيرها من الأعمال، تم ذلك خلال اجتماع عقد برئاسة عضو المكتب التنفيذي لمجلس محافظة حلب هوري أباهوني وحضور مدير الشؤن الفنية بالمحافظة ومدير المدينة القديمة ومدير الآثار والمتاحف بحلب ومدير الثقافة .

الحفاظ على النسيج العمراني الأثري لمدينة حلب القديمة

أكد محافظ حلب حسين دياب أهمية الحفاظ على الهوية العمرانية والتاريخية والحضارية لمدينة حلب القديمة التي تعد جزءاً هاماً من التراث الإنساني والعالمي من حضارتنا وتاريخنا العريق وضرورة إزالة كافة التعديات والمخالفات التي تم ارتكابها خلال وجود العصابات الإرهابية في المدينة القديمة، لافتاً خلال اجتماع لجنة حماية المدينة القديمة اليوم في مبنى المحافظة الى ضرورة التكامل في العمل بين المديريات المعنية كالسياحة والآثار والأوقاف ومديرية المدينة القديمة بما يحقق الالتزام التام بنواظم العمل في المدينة القديمة والسرعة في إنجاز المشاريع وتسهيل أمور المواطنين والحفاظ على النسي

الألقاب العربية الفنية

نقول في بعض الأحيان: لكل امرئ من اسمه نصيب وقد عرف البعض باللقب بما يعادل اسمه الحقيقي وسنتحدث عن الفنانين المبدعين الذين عاشوا في القرن العشرين واشتهروا في هذا القرن في مجالات الفن كافة ومعظمهم قد توفي:

1-جورج أبيض (مؤسس المسرح العربي):

الآثار والمتاحف تنهي تأهيل مبنى مديرية آثار ومتاحف حلب بالكامل

أنهت المديرية العامة للآثار والمتاحف أعمال تأهيل مبنى مديرية آثار ومتاحف حلب بالكامل وفق أفضل الشروط والمعايير الفنية.

وتم تجهيز المبنى بمقسم اتصالات الكتروني متطور مع نظام إنارة داخلية يعتمد على مبدأ توفير الطاقة مع إضاءة مناسبة للموقع المعماري للمبنى.

ليندا بيطار تطلق أغنية “دمشق وحلب”

أطلقت المطربة السورية ليندا بيطار أغنيتها الجديدة “دمشق وحلب” على صفحات التواصل الاجتماعي مؤخراً وهي من كلمات الإعلامي اللبناني الدكتور سامي كليب وألحان وتوزيع المايسترو عدنان فتح الله.

الأغنية قدمت للمرة الأولى على مسرح كلية العلوم الإنسانية بجامعة القديس يوسف ببيروت بمرافقة الأوركسترا الوطنية اللبنانية للموسيقا الشرق عربية على أن تقدم للجمهور السوري خلال الحفلات المقبلة للمطربة بيطار وتتحدث كلمات الأغنية عن الألم والمرارة التي طالت سورية جراء الحرب الإرهابية عليها مع الأمل بالغد القادم بأن يحمل عودة لكل الآمال السعيدة.

الصفحات

اشترك ب RSS - تراث وفن