حلب تحتفي بالعام الدراسي الجديد … وأكثر من 600 ألف تلميذ وطالب من مختلف المراحل التعليمية توجهوا إلى 1881 مدرسة

320

الجماهير || عتاب ضويحي

أقامت مديرية تربية حلب حفلاً لمناسبة بدء العام الدراسي الجديد في مدرسة ابراهيم هنانو اليوم.

وأوضح المهندس مصطفى عبد الغني مدير التربية أن مدرسة ابراهيم هنانو جزء من تاريخ حلب العريق، خرّجت على مدى سبعة عقود الكثير من رجالات العلم والسياسة والثقافة والأدب، عمدت يد الإرهاب على تخريبها، لكن بفضل سواعد الجيش العربي السوري وعزيمة الجيش التربوي عادت الحياة للمدرسة لتكون منهلاً للعلم والمعرفة، مشيراً إلى  أن العمل تحت شعار التحول في التعليم لإحداث تحول نوعي في مسيرة العمل التربوي بالمدارس كافة لمواكبة التطور العلمي الحديث، وتحسين كفاءة الطلاب والمعلمين، وتمكين أقسام التعليم المهني لتكون خطوط إنتاج حقيقي تدعم الاقتصاد الوطني وترفد سوق العمل بالفنيين المهرة القادرين على البناء والتطوير.

كما خاطب الطلاب محور العملية التعليمية والمستفيدين منها بأن يتمتعوا بروح المسؤولية وتسهيل مهمة معلميهم، وألا يكون النجاح الهدف بل التفوق والتميز بالأخلاق والعلم لأنهم أبناء حضارة ومن سيحمل الراية، لافتاً إلى أن عدد المدراس في حلب وريفها بلغ 1881 فيما تجاوز عدد الطلاب الـ 600 ألف طالب وطالبة.

وتضمن برنامج الحفل فقرات فنية وغنائية وشعرية ورياضية وفنون شعبية ، ولوحات استعراضية راقصة بمشاركة كورال فرع حلب لاتحاد شبيبة الثورة، فرع طلائع البعث، المسرح المدرسي، وحدة اليقظة العربية ومدرسة الآباء المختارين ووحدة التحرير، وفرقة قلعة حلب.

حضر الحفل أحمد منصور أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي وحسين دياب محافظ حلب ورنا اليوسف عضو اللجنة المركزية عضو قيادة فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي ووفد من وزارة التربية.

تصوير – جورج أورفليان

 

بإمكانكم متابعة آخر الأخبار و التطورات على قناتنا في تلغرام

https://t.me/jamaheer

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار