منظمة اتحاد شبيبة الثورة تكرم الفائزين في المسابقة الوطنية العلمية للمبدعين الشباب ضمن حفل في حلب 

229
الجماهير || زينب شحود
أقام مكتب المعلوماتية المركزي والتقانة في منظمة اتحاد شبيبة الثورة حفل تكريم الفائزين في المسابقة الوطنية العلمية للمبدعين الشباب على مستوى القطر في كلية الهندسة الكهربائية والالكترونية بجامعة حلب تضمن تكريم الفائزين الأوائل من كافة المحافظات السورية وتوزيع الشهادات التقديرية لهم اضافة الى تكريم  اللجان العلمية المشاركة في المسابقة
و بين رئيس اتحاد منظمة شبيبة الثورة سومر الضاهر أهمية المشاريع الواعدة التي قدمها المشاركون الشباب موضحا دور المنظمة في دعم هذه النتاجات الطلابية ورعايتها لما فيها من خدمة للمجتمع كونها تمثل وعي الشباب وابداعهم في العديد من المجالات
واوضح  عضو اتحاد قيادة شبيبة الثورة رئيس مكتب المعلوماتية والتقانة المركزي محمد القاسم ان المسابقة تمت على مرحلتين الاولى على مستوى الفروع  والثانية على مستوى القطر وضمت ثلاثة مستويات ( تعليم اساسي ، ثانوي ، سكني ) مبينا أن اللجان العلمية المختصة لفحص المشاريع اختارت الفائزين الاوائل وعددهم ١٠ من أصل ٧٢ مشتركا
مشيرا الى الفائدة من المسابقة في رفد الاقتصاد الوطني ببعض الاختراعات التي تحتاجها الصناعة المحلية لاسيما في ظل الحصار الاقتصادي الجائر الذي نعيشه
لافتا الى سعي المنظمة للحصول على براءات اختراع للمشاريع المشاركة لحماية ملكيتها .
و بين الفائز الأول على مستوى التعليم الاساسي كاسر ديوب من محافظة اللاذقية  في مشروعه ( محرك استيرلغ)  أهمية هذه المسابقات التي تسلط الضوء على النتاجات المبدعة للشباب
فيما اعرب الفائز الأول على مستوى التعليم الثانوي تيم مخلوف من محافظة اللاذقية في مشروعه ( دارة انذار عن طريق LDR )  عن سعادته بالمشاركة وتقديم موهبته في مجال تقانة المعلومات
ومن محافظة حماه فازت الشابة مرام حداد بالمركز الاول على مستوى التعليم السكني عن مشروعها ( قفزات لترجمة لغة الاشارة ) حيث لفتت الى اهمية المشاركة التي تشجع الشباب على صقل وتنمية مهاراتهم في العديد من المجالات
وحاز على المركز الثاني على مستوى التعليم الاساسي الشاب الكسندر فرح من محافظة حلب عن مشروعه ( تحريك سيارة عن طريق اشارة الدماغ ) ونال المركز الثالث جورج ارميناك  من محافظة حلب عن مشروعه ( سيارة اطفاء حريق ذكية)
وعلى مستوى التعليم الثانوي  حصل على المركز الاول مكرر من محافظة حماه سمر اللاذقاني ، ريناد العبيد ، وسام الخطيب عن مشروع (  الذراع الذكية ) وجاء المركز الثاني من نصيب الشاب ميكائيل عثمان من محافظة طرطوس عن مشروعه ( قشاشة)  ونال المركز الثالث  الشاب عبد الكريم طليس من محافظة الحسكة عن مشروعه (  لحام حديد كهربائي بدون محولة )
وعلى مستوى التعليم السكني حصل على المركز الثاني الشاب محمد هيثم البقاعي من محافظة دمشق عن مشروعه ( فلافل عالسريع )
وجاء المركز الثالث من نصيب الشاب نائل عبيد من محافظة دمشق عن مشروعه ( السرعة في التعقيم )
وعلى هامش الحفل تمت زيارة معرض المشاريع التي انتجها المتسابقون وعددها ٧٢ مشروعا في مجالات الطاقة المتجددة والروبوتات الآلية والري عن طريق الذكاء الصناعي وتوليد الطاقة الكهربائية عن طريق المياه وغيرها .
قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار