بخبرات محلية … حرفيو الراموسة يبدعون في تحديث باصات البولمان المهتلكة

439

الجماهير || محمد الأحمد

تعتبر منطقة الراموسة واحدة من المناطق الصناعية بحلب و التي تشتهر بالصناعات الثقيلة ومنها صناعة وتحديث باصات البولمان وهذه الصناعة كانت تنتجها حلب قبل الحـ.ـرب الإرهـ.ـابية على سورية ، أما الآن فقد اختصرت على تحديث البولمانات بأيدي محلية حلبية ماهرة لها تاريخها منذ عشرات السنوات .

زارت ” الجماهير ” عدداً من هذه الورشات الحرفية والتقت مع الحرفيين في مكان عملهم .

و أوضح الحرفي محمد جابر أن عمله يقتصر على تحديث البولمانات ويستطيع صناعة بولمان كامل لو تتوفر المواد الأساسية اللازمة للتصنيع فهناك قطع غيار نحتاجها وهي غير موجودة نتيجة الحصار الاقتصادي المفروض على الشعب السوري ، أما الآن فلدينا القدرة على صيانة وإعادة تأهيل وتحديث الباصات بقالب جديد وموديل يواكب العصر ويضاهي البولمانات في المنطقة، حيث تتم عملية الصيانة لكامل الباص من الصندوق إلى الفرش والكهرباء والتكييف وكل مستلزمات التحديث.

أما الحرفي عبد الرحمن بركات وأخوته فقد أوضح أن عملية التحديث تحتاج للبولمان الواحد من / 3-4/ أشهر وهي عبارة عن تبديل القصة الأمامية وتحديث الصندوق مع الفرش والأمور الأخرى التي نرى أنها تعطي جمالية للحافلة وانسيابية في السفر إضافة إلى الراحة والموديل.

في حين أشار الحرفي علاء الدين القاضي إلى أنه رغم الحـ.ـرب استطعنا من جديد وبخبرات وطنية وأيدي عاملة ماهرة مع إخوتي وعدد من ” الصنايعية” على تحديث الباصات الموجودة والتي تعرضت للتخريب والاهتلاك طيلة هذه السنوات من الحرب ، وأصبحنا ننافس دول الجوار في الجودة والموديل ، إلا أنه ما نقوم به اليوم هو لكي تبقى هذه الحرف موجودة لقلة المواد اللازمة وعدم وجود عمال يستطيعون تصنيع أو تحديث مثل هذه الأعمال الحرفية .

وكان أمين سر جمعية السيارات الحرفية جان كروم قد أكد أن غالبية الحرفيين وأخص أبناء المهنة يعانون من عدة مشاكل أولها من حيث تخديم المنطقة بالتيار الكهربائي /12/ ساعة ،واحداث خط سرفيس ينقل العمال والحرفيين الى نهاية خط الراموسة او تفعيل باصات النقل الداخلي عالخط المذكور،  إضافة إلى توفير المازوت والغاز للحرفي ، وإعادة النظر بعملية التخمين الضريبي وإبلاغ الحرفي بذلك لكي يحق له الاعتراض في حال لحق به الغبن جراء التخمين خلال فترة الاعتراض المقررة .

 

بإمكانكم متابعة آخر الأخبار و التطورات على قناتنا في تلغرام

https://t.me/jamaheer

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار