أهالي ضهرة عواد يشكون العطش ..

598
الجماهير || عامر عدل
وردت إلى صحيفة الجماهير شكوى
من أهالي حي ضهرة عواد جنوب معمل الرفيعة جنوب جامع أبا القاسم مفادها أن:
” المياه مقطوعة ، ومتقطعة، وإن اتت يكون الضخ ضعيف جداً والمنطقة بحاجة ماسة للمياه نظرا لكثافة السكان علماً أنه تم تخصيص الضخ للأحياء الشرقية من يوم الخميس حتى يوم الإثنين من كل أسبوع، ولكن فعليا لا تأتي الا يوما واحدا ولا تصل الى المنازل بسبب ضعف الضخ ووضعنا المادي لايسمح لنا أن نشتري صهاريج المياه بعشرات الآلاف من الليرات .
” الجماهير ” تواصلت مع مدير عام مياه الشرب والصرف الصحي بحلب المهندس أحمد نور ناصر والذي أوضح أنه تتم المتابعة بشكل لحظي لعملية ضخ مياه الشرب، وذلك وفق الكميات المتوفرة في الخزانات التجميعية، أما بالنسبة لوصول المياه وانقطاعها في ضهرة عواد، فهو يعود لكميات الاستجرار الزائدة والهدر في الأحياء التي تتغذى من نفس المصدر زيادة او نقصانا.
وأضاف ناصر إنه تم يوم الخميس الماضي زيادة الضخ باتجاه تلك الأحياء للوصول إلى أفضل الممكن حاليا، إضافة إلى العمل  على زيادة عدد المضخات العاملة حسب الإمكانيات الفنية مع توفر كمية المياه المناسبة لزيادة عملية الضخ لتلك الأحياء و منها ضهرة عواد.
وأكد مدير عام مؤسسة المياه في رده على أن عدم هدر المياه بكل أشكاله سيؤدي حكما إلى زيادة في قوة الضخ وبالتالي وصولها بشكل أكبر وأوسع لكافة الأحياء وعدم حرمان الآخرين من نعمة المياه.
⤵️⤵️⤵️⤵️⤵️
بإمكانكم متابعة آخر الأخبار و التطورات على قناتنا في تلغرام 👇👇
قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار